آلاف العراقيين يحيون ذكرى اغتيال المهندس وسليماني وسط مطالب بالقصاص

آلاف العراقيين يحيون ذكرى اغتيال المهندس وسليماني وسط مطالب بالقصاص







آلاف العراقيين يحيون ذكرى اغتيال المهندس وسليماني وسط مطالب بالقصاص أحيا الآلاف من العراقيين غالبيتهم من أنصار الفصائل المسلحة والحشد الشعبي العراقي اليوم الأحد الذكرى السنوية الأولى لمقتل نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس والجنرال قاسم سليماني.واكتظت الشوارع المحيطة بساحة التحرير مركز المظاهرة الرئيسية بمئات الآلاف من المتظاهرين وفدوا منذ الساعات الأولى…




جانب من التجمع في ساحة التحرير (أرشيف)


آلاف العراقيين يحيون ذكرى اغتيال المهندس وسليماني وسط مطالب بالقصاص

أحيا الآلاف من العراقيين غالبيتهم من أنصار الفصائل المسلحة والحشد الشعبي العراقي اليوم الأحد الذكرى السنوية الأولى لمقتل نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس والجنرال قاسم سليماني.

واكتظت الشوارع المحيطة بساحة التحرير مركز المظاهرة الرئيسية بمئات الآلاف من المتظاهرين وفدوا منذ الساعات الأولى من صباح اليوم رغم الإجراءات الأمنية المشددة وإغلاق عدد كبير من الطرق والجسور والساحات وسط بغداد.

وحمل المتظاهرون صورا لكل من أبو مهدي المهندس والجنرال قاسم سليماني وأعلام العراق والفصائل المسلحة والحشد الشعبي وأعلام العشائر العراقية ولافتات كتبت عليها شعارات تطالب بتنفيذ قرار البرلمان العراقي بإخراج القوات الأمريكية من العراق وهتفوا بشعارات تطالب بالقصاص من منفذي هذه الجريمة.

وأكد فالح الفياض رئيس هيئة الحشد الشعبي أن هيئة الحشد الشعبي تحرص أن يطال القصاص كل من نفذ جريمة استهداف أبو مهدي المهندس وقاسم سليماني، مشدداً على ضرورة تنفيذ قرار البرلمان العراقي في انسحاب القوات الأمريكية من العراق.

وأضاف الفياض، في كلمة أمام حشود المتظاهرين ، أن “رسالتكم اليوم هي القصاص من المجرمين وانسحاب القوات الأمريكية من العراق ومحاسبة كل من يتطاول على رموز الشعب”.

وكان شهود عيان ذكروا لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) أن الشوارع المؤدية إلى ساحة التحرير شهدت منذ ساعات الصباح الأولى تدفق المئات من أنصار الفصائل الشيعية للمشاركة في المظاهرة في انتشار كثيف للقوات العسكرية والأمنية والاستخبارية وقوات الحشد الشعبي لتأمينهم.

وأعلنت مديرية المرور العامة إغلاق الطرق والتقاطعات المؤدية لساحة التحرير ومنع حركة السيارات فيها، والسماح فقط لحركة المتظاهرين للوصول إلى ساحة التحرير.

وجرى رفع صور وجداريات في شوارع بغداد وعدد من المحافظات فيما أعلنت الحكومة العراقية اعتبار اليوم عطلة رسمية في أرجاء البلاد.

وكانت غارة أمريكية بطائرة بدون طيار اغتالت المهندس وسليماني على طريق مطار بغداد الدولي في الثالث من يناير (كانون الثاني )عام .2020

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً