مقتل 50 شخصاً في هجوم مسلح بالنيجر

مقتل 50 شخصاً في هجوم مسلح بالنيجر







قُتل أكثر من 50 مدنياً وأصيب 18 على الأقل في هجوم شنته جماعة مسلحة مجهولة شمال عاصمة النيجر، نيامي في منطقة حدودية مع مالي، حسبما أفاد مصدر من وزارة الداخلية بالبلد الأفريقي الأحد. وهاجم المسلحون بلدة تشوما بانجو في منطقة تيلابيري، الواقعة على بعد 150 كيلومتراً تقريباً شمال نيامي، حيث قتلوا 50 شخصاً، كما هاجموا بلدة زارومداري المجاورة، ما…




انتشار عناصر من الجيش في النيجر (أ ف ب)


قُتل أكثر من 50 مدنياً وأصيب 18 على الأقل في هجوم شنته جماعة مسلحة مجهولة شمال عاصمة النيجر، نيامي في منطقة حدودية مع مالي، حسبما أفاد مصدر من وزارة الداخلية بالبلد الأفريقي الأحد.

وهاجم المسلحون بلدة تشوما بانجو في منطقة تيلابيري، الواقعة على بعد 150 كيلومتراً تقريباً شمال نيامي، حيث قتلوا 50 شخصاً، كما هاجموا بلدة زارومداري المجاورة، ما أسفر عن سقوط غير محدد من الضحايا.

وبحسب شهود عيان، جاء المهاجمون إلى هاتين المدينتين من الأراضي المالية حيث يفترض أن قواعدهم هناك.

وعلى الرغم من عدم إعلان أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن، إلا أنها تحمل الكثير من أوجه التشابه مع تلك التي ارتكبتها الجماعات الجهادية في النيجر ومنطقة الساحل بأكملها.

ويتزامن هذا الهجوم مع الإعلان اليوم عن نتائج الانتخابات الرئاسية التي أجريت الأحد الماضي، وفاز بها وزير الخارجية الأسبق محمد بازوم، لكنه سيخوض الجولة الثانية في 21 فبراير (شباط) كونه لم يحصل على أكثر من 50% من الاصوات.

وسيكون القتال ضد تزايد نشاط الجماعتين الجهاديتين الناشطتين في المنطقة، تنظيم داعش و”جبهة دعم الإسلام والمسلمين” الحليفة لتنظيم القاعدة، من أهم التحديات التي سيواجهها الرئيس المقبل للنيجر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً