الجولة 12 في دورينا.. لا جديد!

الجولة 12 في دورينا.. لا جديد!







لم تسفر الجولة 12 لدوري الخليج العربي لكرة القدم في الإمارات، عن أي جديد يستحق أن يكون علامة فارقة، أو مؤشراً ومنطلقاً لما يتوقع أن يكون قبل ختام الدور الأول، سواء على صعيد صراع فرق المقدمة، أو المراكز الأخيرة أو في المنطقة الدافئة للائحة الترتيب العام لفرق البطولة. وتكرّست حقيقة عدم خروج الجولة 12 من دوري الإمارات بأي جديد، …

لم تسفر الجولة 12 لدوري الخليج العربي لكرة القدم في الإمارات، عن أي جديد يستحق أن يكون علامة فارقة، أو مؤشراً ومنطلقاً لما يتوقع أن يكون قبل ختام الدور الأول، سواء على صعيد صراع فرق المقدمة، أو المراكز الأخيرة أو في المنطقة الدافئة للائحة الترتيب العام لفرق البطولة.

وتكرّست حقيقة عدم خروج الجولة 12 من دوري الإمارات بأي جديد، في بقاء الفرق الـ 14 «متمسكة» بمراكزها ضمن لائحة الترتيب العام دون تغيير يذكر، وبنسبة وصلت إلى 100% مقارنة مع الترتيب ذاته في الجولة الماضية، ما يشير إلى أن هناك قدراً عالياً من «التخوف» من فقدان أية نقطة في مشوار البطولة الشاق والطويل.

نقطة يتيمة

وما يزيد من حقيقة عدم بروز أي جديد من الجولة 12 لدوري الإمارات، أن القمم الثلاث التي شهدتها الجولة بين العين والجزيرة، والنصر والوحدة، والوصل وشباب الأهلي، اكتفت أطرافها الستة بنقطة يتيمة لكل طرف بعدما انتهت تلك القمم بالتعادل الإيجابي، وبنتيجة واحدة، 2/‏‏2، ما عزّز فكرة أن «التخوف» من الهزيمة لا يشغل فرق الوسط والمؤخرة فحسب، بل يكاد يكون الشغل الشاغل للفرق الشهيرة التي سبق وأن وقفت على منصات التتويج في مواسم سابقة.

وانعكس عدم بروز أي جديد من الجولة 12 لدوري الإمارات، على إمكانية معرفة «بطل الشتاء»، ونقل الحسم إلى الجولة 13 الأخيرة من الدور الأول للبطولة، في ظل فارق النقطتين بين الشارقة المتصدر، ومطارده الجزيرة، وإمكانية أن يكون أي منهما حصراً هو «البطل الشتوي» المرتقب.

اخدم نفسك

وفي ختام مباريات الجولة 12 من دوري الإمارات، طبق الشارقة مقولة «اخدم نفسك بنفسك» على أكمل وجه، وفي أفضل تجسيد على أرض الواقع، بعدما حصد النقاط الثلاث لمباراته مع ضيفه عجمان بالفوز بثنائية نظيفة، منفرداً بقمة الترتيب برصيد 29 نقطة، مبقياً الأمل قوياً جداً في أن يكون هو بطل الشتاء عند حصوله على نقطة وحيدة من مباراته أمام ضيفه اتحاد كلباء 15 الجاري في الجولة 13 الأخيرة للدور الأول من البطولة.

ولم يتوقف حصاد الشارقة من الجولة 12 لدوري الإمارات عند تطبيقه مقولة «اخدم نفسك بنفسك» فحسب، بل إن أبرز مطارديه، الجزيرة الثاني برصيد 27 نقطة، قدم له هدية ثمينة جداً بتعادله مع مضيفه العين 2/‏‏2، ما جعل الفارق بين المتصدر والمطارد يتحول إلى نقطتين بدل أن يكون بمبدأ «المواجهات المباشرة»!

«سيناريو» مكرر

وفي «سيناريو» مكرر لأكثر من مرة، لم يفلح النصر ثالث الترتيب بـ 24 نقطة، في استثمار تعثر الجزيرة، في تقليص الفارق، وتضييق الهوة التي اتسعت كثيراً بعدما تعادل مع ضيفه الوحدة بنتيجة 2/‏‏2 في مباراة كاد أن يتجرع فيها النصر مرارة الهزيمة لولا هدف التعادل في الرمق الأخير من الزمن المضاف للمباراة، لتتسع الهوة بين النصر والشارقة المتصدر إلى 5 نقاط!

ولأكثر من جولة، يواصل بني ياس تمسكه برابع الترتيب العام لفرق دوري الإمارات بعدما رفع رصيده إلى النقطة 23 إثر فوزه الثمين على ضيفه الظفرة بثلاثة أهداف لهدف، ليصبح بني ياس حديث الناس لروعة أدائه وجودة مستواه ونجاعة نتائجه طوال 5 جولات، وبما جعله متقدماً في لائحة الترتيب على فرق شهيرة لها باع طويلة في ميدان المنافسة والتتويج بالدرع.

31 درعاً

وفي مشهد لخص الكثير من المعاني والدلالات، شهدت المنطقة الدافئة للائحة الترتيب العام لفرق دوري الإمارات في ختام الجولة 12 من البطولة، «زحمة» واضحة ليس في عدد الفرق فحسب، بل في تواجد 4 من «كبار» البطولة في تلك المنطقة، العين الخامس برصيد 20 نقطة، والوحدة السادس بـ 19، وشباب الأهلي الثامن بـ 16، والوصل التاسع بالرصيد ذاته، وهو الرباعي المتوج بـ 31 درعاً لدوري الإمارات منذ انطلاقته في عام 1974!

وفيما تبدو الصورة واضحة في مقدمة ووسط لائحة الترتيب العام لفرق دوري الإمارات بعد مضي 12 جولة من البطولة، ظهرت تفاصيل الصورة أكثر وضوحاً وجلاءً في مؤخرة الترتيب، خصوصاً ما يتعلق بصاحبي المركزين الأخيرين، عجمان 13 برصيد 3 نقاط، وحتا 14 الأخير بنقطة وحيدة، ما جعلهما أشبه بمن يصرخ «إني أغرق» مع الاقتراب كثيراً من حافة الهبوط إلى دوري الدرجة الأولى، رغم أن هناك متسعاً من الوقت والفرص قبل الحديث عن الهبوط، لكن شكل ومضمون عجمان وحتا، لا يشجعان على الخوض بغير حديث الهبوط حتى قبل إسدال الستار على الدور الأول من البطولة!

alt

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً