سيدني تفرض ارتداء الكمامات وسط تنامي حالات الإصابة بكورونا

سيدني تفرض ارتداء الكمامات وسط تنامي حالات الإصابة بكورونا







قالت رئيسة وزراء ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية، جلاديس بريجيكليان اليوم السبت، إن سيدني، أكثر مدن أستراليا سكاناً، جعلت الكمامات إلزامية في بعض الأماكن المغلقة، وسط تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا. تأتي هذه الخطوة في الوقت الذي سجلت فيه الولاية سبع حالات محلية أخرى للإصابة بالفيروس، مع تسجيل مجموعات إصابة في غرب سيدني ومنطقة نورزن…




alt


قالت رئيسة وزراء ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية، جلاديس بريجيكليان اليوم السبت، إن سيدني، أكثر مدن أستراليا سكاناً، جعلت الكمامات إلزامية في بعض الأماكن المغلقة، وسط تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا.

تأتي هذه الخطوة في الوقت الذي سجلت فيه الولاية سبع حالات محلية أخرى للإصابة بالفيروس، مع تسجيل مجموعات إصابة في غرب سيدني ومنطقة نورزن بيتشز في الأسبوعين الماضيين.

وأدت حالات الإصابة الجديدة إلى فرض قيود جديدة في جميع أنحاء سيدني الكبرى. وتم تخفيف الإغلاق الذي فُرض على سكان نورزن بيتشز، اليوم السبت، على سكان الجزء الجنوبي من المنطقة.

وبينما سيبدأ فرض ارتداء الكمامات في منتصف ليل السبت، فلن يبدأ التنفيذ حتى منتصف ليل الإثنين.

وسيتعرض من لا يرتدي كمامة إلى غرامة قدرها 200 دولار استرالي (140 دولاراً أمريكياً)، حسبما ذكرت بريجيكليان.

وتشمل الأماكن التي سيطبق فيها ذلك الإجراء مراكز التسوق والمواصلات العامة والأماكن الترفيهية مثل دور السينما ودور العبادة وصالونات تصفيف الشعر والتجميل ومناطق الألعاب في المؤسسات. وسيتعين على الموظفين في أماكن الضيافة ارتداء الكمامات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً