إيران تعدم شاباً أدين بجريمة وهو طفل

إيران تعدم شاباً أدين بجريمة وهو طفل







نفذت السلطات الإيرانية، الخميس، حكم الإعدام بحق شاب يبلغ من العمر 30 عاماً، عن جريمة وقعت عندما كان عمره 16 عاماً، بحسب ما نقلت “الحرة” عن موقع “إيران إنترناشيونال” المعارض. وذكر الموقع أن الحكم نفذ في سجن لاكان في رشت شمال إيران، حيث ذكرت منظمة حقوق الإنسان في إيران أن محمد محسن رضائي، نُقل إلى الحبس الانفرادي لتنفيذ عقوبة الإعدام، وأن …




صورة تعبيرية لطفل داخل سجن (أرشيف)


نفذت السلطات الإيرانية، الخميس، حكم الإعدام بحق شاب يبلغ من العمر 30 عاماً، عن جريمة وقعت عندما كان عمره 16 عاماً، بحسب ما نقلت “الحرة” عن موقع “إيران إنترناشيونال” المعارض.

وذكر الموقع أن الحكم نفذ في سجن لاكان في رشت شمال إيران، حيث ذكرت منظمة حقوق الإنسان في إيران أن محمد محسن رضائي، نُقل إلى الحبس الانفرادي لتنفيذ عقوبة الإعدام، وأن عائلته قد استُدعيت إلى السجن لزيارة أخيرة، الأربعاء.

وتم اعتقال رضائي في عام 2007، عندما كان يبلغ من العمر 16 عاماً، فيما يتعلق بحادث طعن رجل في “نزاع جماعي”، وفي 2008، اعتمدت المحكمة الابتدائية على “اعترافاته” القسرية لإدانته والحكم عليه بالإعدام، رغم أنه تراجع عن “اعترافاته” في المحكمة وقال إنها نُقلت تحت التعذيب.

وتؤكد منظمات حقوقية أن الشاب الإيراني تعرض للضرب بشكل متكرر بالعصي واللكمات والركلات، والجلد بالخراطيم ليعترف على نفسه.

وإيران، واحدة من أبرز دول العالم التي تواصل استخدام عقوبة الإعدام على جرائم ارتكبها أشخاص دون سن 18 عاماً، في انتهاك لالتزاماتها بموجب العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية واتفاقية حقوق الإنسان وبالأخص حقوق الأطفال.

وأعدمت السلطات الإيرانية شابين آخرين اعتقلا وهما طفلان، شايان سعيدبور وماجد إسماعيل زاده، في أبريل (نيسان) 2020.

وجاء ذلك في أعقاب إعدام عام 2019 لستة أفراد على الأقل في إيران كانوا دون سن 18 عاماً وقت ارتكاب الجريمة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً