بعد 30 عاماً في السجن.. الجاسوس الأشهر يصل إسرائيل

بعد 30 عاماً في السجن.. الجاسوس الأشهر يصل إسرائيل







ذكرت صحيفة “إسرائيل هايوم”، الأربعاء، أن جوناثان بولارد المحلل السابق في البحرية الأميركية، الذي قضى 30 عاما في السجن بعد إدانته بالتجسس لصالح إسرائيل، وصل إلى إسرائيل في ساعة مبكرة من صباح اليوم، بعد أيام من رفع قيود فُرضت على سفره بعد الإفراج المشروط عنه.

ذكرت صحيفة “إسرائيل هايوم”، الأربعاء، أن جوناثان بولارد المحلل السابق في البحرية الأميركية، الذي قضى 30 عاما في السجن بعد إدانته بالتجسس لصالح إسرائيل، وصل إلى إسرائيل في ساعة مبكرة من صباح اليوم، بعد أيام من رفع قيود فُرضت على سفره بعد الإفراج المشروط عنه.

وكثيرا ما عبّر بولارد، 66 عاما، عن رغبته في الهجرة إلى إسرائيل التي منحته الجنسية. وأثارت قضية التجسس توترا كبيرا في العلاقات بين الولايات المتحدة وإسرائيل.

وكان قد حكم بسجن بولارد، مدى الحياة، عام 1987 بعدما أقر بالذنب في تهمة التآمر للتجسس، ثم أُفرج عنه بشروط عام 2015.

واعتبر قرار اتخذته وزارة العدل الأميركية الشهر الماضي بعدم تجديد حظر السفر الذي تضمنه قرار الإفراج المشروط عن بولارد “هدية الوداع” من إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لحليفتها إسرائيل، وفق ما أوردت “رويترز”.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من مسؤولين إسرائيليين على تقرير صحيفة إسرائيل هايوم الذي قال إن بولارد وزوجته إستر وصلا إلى تل أبيب على متن طائرة خاصة بسبب حالتها الطبية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً