تدريب 7000 شخص على معايير الأمن والسلامة في الشارقة خلال 2020

تدريب 7000 شخص على معايير الأمن والسلامة في الشارقة خلال 2020







كشف الشيخ المهندس خالد بن صقر القاسمي، رئيس هيئة الوقاية والسلامة بالشارقة،، لـ«الإمارات اليوم»، عن تدريب 7000 شخص، منذ بداية عام 2020 حتى الآن، على معايير الأمن والسلامة، لتفادي مخاطر وأسباب وقوع الحوادث، وآلية التعامل معها في حال وقوعها، لافتاً إلى أن الهيئة قامت، منذ بداية أزمة كورونا، بعمل خطط واستراتيجيات لضمان استمرارية أعمالها، إذ…

ff-og-image-inserted

ضمن خطط واستراتيجيات «هيئة الوقاية»

كشف الشيخ المهندس خالد بن صقر القاسمي، رئيس هيئة الوقاية والسلامة بالشارقة،، لـ«الإمارات اليوم»، عن تدريب 7000 شخص، منذ بداية عام 2020 حتى الآن، على معايير الأمن والسلامة، لتفادي مخاطر وأسباب وقوع الحوادث، وآلية التعامل معها في حال وقوعها، لافتاً إلى أن الهيئة قامت، منذ بداية أزمة كورونا، بعمل خطط واستراتيجيات لضمان استمرارية أعمالها، إذ تم عمل الورش التوعية عن طريق وسائل التواصل المرئية الإلكترونية.

وأشار إلى أن الهيئة، خلال عام 2020، زارت 6500 منشأة تجارية وصناعية وسكنية للتوعية، واستمرارية أعمال التفتيش، والتأكد من امتثال الجهات والمنشآت للقوانين والشروط الاحترازية، التي تضمن تقليل مستوى المخاطر فيها.

ولفت إلى أن الهيئة تعمل على ثلاثة مشروعات رئيسة، هي: «أمان»، و«سلامة»، و«نظام الشارقة للسلامة والصحة المهنية»، مشيراً إلى أن مشروع «أمان» يعتبر من المشروعات الذكية والرائدة بالإمارة، إذ يعمل على مراقبة المنشآت على مدار الساعة، ويقوم بالكشف المبكر عن الحريق بطرق مبتكرة، وتبليغ الدفاع المدني ذاتياً بإرسال إشارات إلكترونية.

وبين أن الهدف من المشروع تقليل زمن الاستجابة لبلاغات الحريق، إذ يتسم النظام بالمرونة التي تتيح دمجه في لوحة التحكم الخاصة بإنذار الحرائق في المبنى، مع إمكانية تثبيته في مختلف أنواع المباني، واستخدامه وصيانته بسهولة تامة، ويتميز بقابليته للتطوير والتحديث مستقبلاً.

وأشار إلى أن عدد المسجلين في نظام الإنذار المبكر «أمان»، مع غرفة العمليات التابعة للإدارة العامة للدفاع المدني، وصل إلى 5500 منشأة حتى الآن، موضحاً أن كلفة التركيب تبلغ 4200 درهم، وتتم زيارة المنشأة للتأكد من استيفاء متطلبات تركيب جهاز «أمان».

وقال الشيخ المهندس خالد بن صقر القاسمي، إن المشروع الثاني، الذي تعمل عليه الهيئة، هو نظام التدريب الأساسي للسلامة والصحة المهنية «سلامة»، والذي يلزم جميع المنشآت التجارية بتدريب العمال الأكثر عرضة للخطر على أساسيات السلامة والصحة المهنية، للتعامل الأمثل مع حالات الطوارئ، مثل: حالات الحرائق في مكان العمل، وغيرها من الحالات الطارئة، ويتم تقديمه بأربع لغات بـ250 درهماً، لافتاً إلى أن التدريب يكون إلزامياً بنسب معينة حسب خطورة كل منشأة، إذ تلزم المنشأة الأقل خطورة بتدريب 10% من مجموع عمالها الكلي، و15% للمنشآت المتوسطة الخطورة، و20% للمنشآت الخطرة.

وبين أنه تم تدريب أكثر من 2500 عامل خلال 2020، لافتاً إلى أن التدريب كان حضورياً، ووفقاً للإجراءات الصحية المتبعة لمنع انتشار فيروس كورونا، مشيراً إلى أن التدريب يقلل الحوادث التي قد تحصل بالمنشأة، ويحدد المخاطر التي قد تحدث ببيئة العمل، لافتاً إلى أنه تتم زيارة المناطق الصناعية، للتفتيش على استيفاء معايير الأمن والسلامة.

وبين أن المشروع الثالث، نظام الشارقة للسلامة والصحة المهنية، يشمل جميع القطاعات العاملة بإمارة الشارقة، سيتم البدء بتنفيذه بداية العام المقبل 2021، والمرحلة الأولى تستهدف القطاعات والمنشآت العالية الخطورة.


• 4200 درهم، كلفة تركيب نظام الإنذار المبكر «أمان».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً