ما هو مرض جريفز وما هي اسبابه ومضاعفاته

ما هو مرض جريفز وما هي اسبابه ومضاعفاته







ما هو مرض جريفز وما هي اسبابه ومضاعفاته، وبحسب ما جاء على موقع “مايو كلينيك” فإن داء جريفز او الدراق الجحوظي، هو نوع من اضطرابات الجهاز المناعي تنتج عنه زيادة في انتاج هرمونات الغدة الدرقية، والمعروف ايضاً بإسم فرط الدرقية. ويعد مرض جريفز ضمن سلسلة الاضطرابات التي تتسبب في فرط الدرقية وينجم عنها مضاعفات عدة كون الهرمونات الدرقية تصيب…

ما هو مرض جريفز وما هي اسبابه ومضاعفاته، وبحسب ما جاء على موقع “مايو كلينيك” فإن داء جريفز او الدراق الجحوظي، هو نوع من اضطرابات الجهاز المناعي تنتج عنه زيادة في انتاج هرمونات الغدة الدرقية، والمعروف ايضاً بإسم فرط الدرقية.

ويعد مرض جريفز ضمن سلسلة الاضطرابات التي تتسبب في فرط الدرقية وينجم عنها مضاعفات عدة كون الهرمونات الدرقية تصيب عدداً من أجهزة الجسم.

هذا الاضطراب يمكن ان يؤدي لمجموعة من الاعراض المتفاوتة سواء عند الرجال او النساء، وإن كان هذا المرض اكثر شيوعاً بين النساء ولدى الاشخاص الذين تقل اعمارهم عن 40 عاماً.

ويهدف الاطباء في علاج مرض جريفز، الى خفض كمية الهرمونات الدرقية التي ينتجها الجسم والتقليل من حدة الاعراض المصاحبة لها.

مرض جريفز ناتج عن اضطراب الجهاز المناعي

ما هي اسباب مرض جريفز

السبب الرئيسي لمرض جريفز هو خلل في الجهاز المناعي في الجسم، يحدث بهدف محاربة الامراض. وليس هناك سبب رئيسي وراء هذا الخلل.

ويقوم الجسم عادة بإنتاج اجسام مضادة لاستهداف فيروس معين او بكتيريا او أي مادة غريبة أخرى. أما في حالة مرض جريفز، فإن الجهاز المناعي يقوم بإنتاج جسم مضاد لجزء واحد من الخلايا في الغدة الدرقية وهي الغدة المنتجة للهرمون في الرقبة.

يتم تنظيم وظيفة الغدة الدرقية بواسطة هرمون تفرزه غدة صغيرة في قاعدة الدماغ، هي الغدة النخامية. ويقوم الجسم المضاد المرتبط بمرض جريفز وهو الجسم المضاد لمستقبلات الثيروتروبين، بنفس عمل هرمون الغدة النخامية التنظيمي. ما يعني أن الجسم المضاد لمستقبلات الثيروتروبين (TRAb) يتجاوز التنظيم الطبيعي للغدة الدرقية، متسبباً في زيادة إفراز الهرمونات الدرقية.

ما هي مضاعفات مرض جريفز

يتسبب مرض جريفز بالاعراض التالية:

  • القلق وسهولة الاستثارة.
  • رعشة خفيفة في اليدين أو الأصابع
  • الحساسية للحرارة وزيادة التعرق أو دفء الجلد ورطوبته.
  • فقدان الوزن بالرغم من تناول الطعام بشكل طبيعي.
  • تضخم الغدة الدرقية.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • ضعف الانتصاب أو انخفاض الرغبة الجنسية.
  • التبرز المتكرر.
  • جحوظ العينين.
  • الإرهاق.
  • ظهور جلد أحمر سميك على السيقان أو أعلى القدمين.
  • سرعة ضربات القلب أو عدم انتظامها.
  • اضطرابات النوم.

كما ان لهذا المرض مضاعفات عدة تتمثل في مشاكل الحمل، واضطرابات في نظم القلب، وهشاشة العظام، وعاصفة الغدة الدرقية وهي من المضاعفات النادرة التي تهدد الحياة، وتعرف أيضاً بإسم فرط الدرقية المتسارع أو أزمة السمية الدرقية. وتزداد احتمالية حدوثها عند عدم علاج فرط الدرقية الشديد أو عند علاجه بشكل غير كاف.

تجدر الاشارة الى ان حالات طبية عدة يمكن ان تتسبب بظهور الاعراض والمضاعفات المرافقة لمرض جريفزر، لذا ينصح بمراجعة الطبيب في حال البدء بمواجهة أية مشاكل محتملة تتعلق بهذا المرض للحصول على تشخيص سريع ودقيق.

كما يجب التوجه فوراً للطوارئ او طلب خدمة الاسعاف في حال ظهرت لديك مؤشرات اعراض لها علاقة بالقلب، مثل ضربات القلب السريعة أو غير المنتظمة ، أو إذا كنت تعاني من فقدان الرؤية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً