مجلس الأمن السيبراني: أتخذنا كافة الاحتياطات اللازمة لحماية البنية التحتية الرقمية للدولة والتصدي للهجمات السيبرانية

مجلس الأمن السيبراني: أتخذنا كافة الاحتياطات اللازمة لحماية البنية التحتية الرقمية للدولة والتصدي للهجمات السيبرانية







ابوظبي فى 28 ديسمبر/ وام/ اكد مجلس الأمن السيبراني أنه، وبالتعاون مع الفرق الأمنية في الدولة، يواصل العمل على متابعة البنية التحتية والأنظمة الرقمية باستمرار، ويتخذ كافة الاحتياطات والإجراءات اللازمة لحماية البنية التحتية الرقمية لدولة الإمارات، والتصدي للهجمات السيبرانية التي حدثت في الآونة الأخيرة عالميا. ودعا المجلس المؤسسات كافة في القطاعين الحكومي والخاص، بضرورة اتباع الإرشادات …

ابوظبي فى 28 ديسمبر/ وام/ اكد مجلس الأمن السيبراني أنه، وبالتعاون مع الفرق الأمنية في الدولة، يواصل العمل على متابعة البنية التحتية والأنظمة الرقمية باستمرار، ويتخذ كافة الاحتياطات والإجراءات اللازمة لحماية البنية التحتية الرقمية لدولة الإمارات، والتصدي للهجمات السيبرانية التي حدثت في الآونة الأخيرة عالميا.

ودعا المجلس المؤسسات كافة في القطاعين الحكومي والخاص، بضرورة اتباع الإرشادات الصادرة من الفرق الأمنية في الدولة بهدف التصدي لهذا النوع من الهجمات، كما يوصي المجلس بضرورة الإسراع في إجراء التحديثات اللازمة للأنظمة المتأثرة واتخاذ كافة التدابير التي من شأنها حماية الأنظمة والشبكات. وفي حال الاشتباه بوقوع حادثة أمنية، يدعو المجلس الجهات إلى التواصل مع الفريق الوطني للاستجابة لطوارئ الحاسب الآلي aeCERT أو الفرق الأمنية المعنية، مؤكداً على استعداده التام لتوفير كافة سبل الدعم اللازمة لأي جهة متضررة أو تحتاج إلى المشورة والدعم.

واشار المجلس الى الهجمات السيبرانية التي حدثت في الآونة الأخيرة وتعرض شركة SolarWinds خلال الأيام الماضية كأحدث ضحية لهجوم سيبراني متقدم، أدى إلى نشر تحديث ملغوم لنظام SolarWinds Orion يحتوي على برمجيات خبيثة حيث قامت بعض الجهات بتنزيل ذلك التحديث مما تسبب في حدوث اختراق لمجموعة من المؤسسات والشركات حول العالم.

ونبه المجلس الى انه عمل بشكل فوري، وبالتعاون مع الجهات المعنية في الدولة، إلى البحث والتحري لتقييم ما جرى وتم اتخاذ اللازم للتعامل مع تلك الحوادث بهدف تأمين الجهات المستهدفة فيما باشرت الفرق المعنية التواصل مع المنظمات الأمنية ومزودي الخدمات التقنية لمتابعة تطورات الأمر، والحصول على المعلومات والإجراءات اللازمة لاحتواء الحادثة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً