اختيار موانئ دبي بصفة “مقدم العطاء المفضل” في ميناء لواندا أنغولا

اختيار موانئ دبي بصفة “مقدم العطاء المفضل” في ميناء لواندا أنغولا







اختيرت مجموعة موانئ دبي العالمية، المزود العالمي الرائد للحلول اللوجستية الذكية المتكاملة، بصفة “مقدم العطاء المفضل” للدخول في مباحثات مع الحكومة الأنغولية حول عقد امتياز لمدة 20 عاماً لتشغيل محطة حاويات متعددة الأغراض في ميناء لواندا. ووفقاً للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، كانت الحكومة الأنغولية قد طرحت مؤخرًا مناقصة عالمية وتم الإعلان الشهر الماضي عن اختيار مجموعة موانئ دبي …




alt


اختيرت مجموعة موانئ دبي العالمية، المزود العالمي الرائد للحلول اللوجستية الذكية المتكاملة، بصفة “مقدم العطاء المفضل” للدخول في مباحثات مع الحكومة الأنغولية حول عقد امتياز لمدة 20 عاماً لتشغيل محطة حاويات متعددة الأغراض في ميناء لواندا.

ووفقاً للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، كانت الحكومة الأنغولية قد طرحت مؤخرًا مناقصة عالمية وتم الإعلان الشهر الماضي عن اختيار مجموعة موانئ دبي العالمية من قبل لجنة التقييم التي شكلتها وزارة النقل الأنغولية، لكي تبدأ مرحلة المناقشات الرسمية بين المجموعة وحكومة أنغولا بشأن بنود اتفاقية الامتياز.

وتخطط موانئ دبي العالمية لاستثمار 190 مليون دولار خلال فترة الامتياز التي تمتد لعشرين عامًا، وتتضمن تلك الاستثمارات إعادة تأهيل البنية التحتية الحالية، وإضافة معدات جديدة بهدف الارتقاء بجودة العمليات حسب المعايير العالمية ورفع كفاءة المحطة، وتدريب وتطوير قدرات طاقم العمل الحالي، مما يحقق الهدف الأوسع للشركة والمتمثل في زيادة سعة المحطة إلى 700 ألف حاوية نمطية قياس 20 قدماً سنوياً.

وتتعامل محطة الحاويات في ميناء لواندا بمناولة الحاويات والبضائع العامة، ويبلغ طول رصيفها 610 متراً بعمق 12.5 متراً، وتبلغ المساحة الكلية للساحة 23 هكتاراً، وستكون محطة الحاويات متعددة الأغراض أول محطة حاويات بحرية تشغلها وتديرها مجموعة موانئ دبي العالمية على الساحل الغربي للجزء الجنوبي من قارة أفريقيا، ومن المتوقع أن تعزز هذه المحطة من حضور موانئ دبي العالمية في القارة الأفريقية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً