“أبوظبي للجودة” يطلق خدمة فحص متبقيات الهرمونات في الأدوية والأغذية

“أبوظبي للجودة” يطلق خدمة فحص متبقيات الهرمونات في الأدوية والأغذية







أطلق مختبر الفحص المركزي، التابع لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، خدمة “فحص متبقيات الهرمونات في الأدوية والأغذية والمكملات الغذائية” لدعم شركائه من الجهات الرقابية والقطاع الخاص. وقال المدير التنفيذي لقطاع مختبر الفحص المركزي في مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة المهندس عبد الله حسن المعيني، إن “المختبر طوّر قدرات فحص متبقيات الهرمونات في أنواع محددة من المواد الغذائية والأدوية الطبية والمكملات الغذائية، …




alt


أطلق مختبر الفحص المركزي، التابع لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، خدمة “فحص متبقيات الهرمونات في الأدوية والأغذية والمكملات الغذائية” لدعم شركائه من الجهات الرقابية والقطاع الخاص.

وقال المدير التنفيذي لقطاع مختبر الفحص المركزي في مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة المهندس عبد الله حسن المعيني، إن “المختبر طوّر قدرات فحص متبقيات الهرمونات في أنواع محددة من المواد الغذائية والأدوية الطبية والمكملات الغذائية، وذلك بهدف تحسين جودة الحياة وسلامة وسعادة المجتمع في إمارة أبوظبي، واستكمال مسيرة الإبداع التي ينتهجها المجلس، من خلال توفير الخدمات التي تعزز صحة وسلامة المستهلك إذ أن نوعية وسلامة الغذاء والدواء يلعبان دوراً هاماً ومباشراً في صحة المستهلك، فإضافة قدرة فحص متبقيات الهرمونات في المواد الغذائية والأدوية الطبية والمكملات الغذائية يساهم في دعم مبادرات شركاء المجلس من الجهات التنظيمية والرقابية في التحقق من سلامة الغذاء والدواء المتداولين في أسواق إمارة أبوظبي”.

وأضاف المعيني أنه “تم تحديد القائمة الأولية من الهرمونات التي يتم فحصها بالتعاون مع هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، شريك المختبر الإستراتيجي، حيث تضم القائمة فحص متبقيات هرمونات ديكساميثازون، والتستوستيرون، والبروجستيرون، وأسيتات ترينبولون، ميلينجيستيرول، وإستراديول، وزيرانول، التي تعتبر الهرمونات الأكثر استخداماً في المنتجات الغذائية وأيضاً من قبل الرياضيين، ووجودها يسبب مشاكل صحية كثيرة”.

وأكد أن خدمة الفحوصات الجديدة فعّالة حاليا، وتعتمد على أحدث الأجهزة المخبرية وأكثرها تطوراً في هذا المجال لتقديم أدق النتائج بسرعة وكفاءة عاليتين.

من جانبها، قالت المدير التنفيذي لقطاع الرقابة في هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية الدكتورة مريم حارب السويدي: “نقدر الجهود المبذولة لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة في سعيهم لتلبية احتياجات وطلبات الجهات الحكومية من خدمات الفحص المخبري، ومنها تطوير فحص متبقيات الهرمونات، وذلك انطلاقا من الشراكة المميزة والتنسيق المستمر بين الهيئة والمجلس، إذ يعتبر فحص متبقيات الهرمونات في المواد الغذائية من الفحوصات المهمة لدى الهيئة وتطوير هذه النوعية من الفحوصات يعزز العمليات الرقابية ويساهم في تحقيق هدف الهيئة نحو تطوير قطاع ذي تنمية مستدامة في مجال الزراعة والسلامة الغذائية بما يحقق المزيد من الرخاء والرفاهية للمجتمع”.

الجدير بالذكر أن مختبر الفحص المركزي يقدم خدماته للجهات التنظيمية والرقابية والقطاع الصناعي في مجالات عدة مثل فحوصات السلامة والجودة للمنتجات الغذائية، والمياه، والمشروبات، والفحوصات البيئية، بالإضافة إلى مستحضرات التجميل، والأدوية، والأجهزة الطبية، ومواد البناء، كما يخدم المختبر المركزي شركاءه من القطاع الصناعي من خلال خدمات البحث العلمي والاستشارات وخدمات التدريب التخصصي وإصدار شهادات المطابقة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً