طفرة تقلب الموازين.. التوصل إلى انجاز علمي غير مسبوق بشأن وقود الطائرات


طفرة تقلب الموازين.. التوصل إلى انجاز علمي غير مسبوق بشأن وقود الطائرات







نجح علماء جامعة أكسفورد في تحويل ثاني أكسيد الكربون إلى وقود للطائرات، مما يزيد من احتمال أن تصبح الطائرات تعمل بالطاقة التقليدية لكن من دون انبعاثات.

نجح علماء جامعة أكسفورد في تحويل ثاني أكسيد الكربون إلى وقود للطائرات، مما يزيد من احتمال أن تصبح الطائرات تعمل بالطاقة التقليدية لكن من دون انبعاثات.

طريقة عمل هذه التقنية

وتعمل هذه التقنية على عكس عملية حرق الوقود بشكل فعال من خلال الاعتماد على طريقة الاحتراق العضوي.
وقام الفريق بتسخين مزيج من حامض الستريك والهيدروجين ومحفز من الحديد والمنغنيز والبوتاسيوم لتحويل ثاني أكسيد الكربون إلى وقود سائل قادر على تشغيل الطائرات النفاثة.

تحويل الهيدروجين والماء إلى وقود

ويعد هذا النهج غير مكلف وغير معقد ويستخدم مواد شائعة “إنها أرخص من العمليات المستخدمة لتحويل الهيدروجين والماء إلى وقود وفق لـ” الحرة” نقلا عن موقع “إنغاجيت”.
وهناك العديد من التحديات لتطبيق هذا على الطائرات، إذ أنتجت طريقة المعمل بضعة غرامات فقط من هذا الوقود، ومن الواضح أن هناك حاجة إلى المزيد، لدعم رحلة واحدة، ناهيك عن أسطول كامل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً