خطة شاملة لاحتفالات استثنائية برأس السنة الجديدة في دبي

خطة شاملة لاحتفالات استثنائية برأس السنة الجديدة في دبي







اعتمدت لجنة تأمين الفعاليات في إمارة دبي، خطة الإجراءات الأمنية والتنظيمية والخدمية الشاملة لتأمين فعاليات رأس السنة الميلادية وسط مدينة دبي، بمشاركة دوائر ومؤسسات حكومية متعددة من أجل المساهمة في إخراج الحدث العالمي بما يليق بسمعة الإمارة في تنظيم أفضل العروض والفعاليات الضخمة، وبما يضمن انسيابية حركة المرور وتخفيف الازدحامات المرورية والتوافد البشري وإدارة الحشود…

ff-og-image-inserted

تدابير احترازية لتأمين سلامة الجمهور

اعتمدت لجنة تأمين الفعاليات في إمارة دبي، خطة الإجراءات الأمنية والتنظيمية والخدمية الشاملة لتأمين فعاليات رأس السنة الميلادية وسط مدينة دبي، بمشاركة دوائر ومؤسسات حكومية متعددة من أجل المساهمة في إخراج الحدث العالمي بما يليق بسمعة الإمارة في تنظيم أفضل العروض والفعاليات الضخمة، وبما يضمن انسيابية حركة المرور وتخفيف الازدحامات المرورية والتوافد البشري وإدارة الحشود أثناء احتفالات السنة الجديدة، وفق الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا «كوفيد-19»، وتطبيق البروتوكولات الصادرة عن اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي.

وقال القائد العام لشرطة دبي الفريق عبدالله خليفة المري: إن «لجنة تأمين الفعاليات أنهت استعداداتها لاستقبال رأس السنة الميلادية 2021، إذ عقدت عدداً من الاجتماعات التنسيقية، تم خلالها وضع خطة أمنية مشتركة وموحدة، كل مؤسسة حسب اختصاصها، لتأمين المناطق السياحية والمراكز التجارية وحركة السير مع مراعاة تطبيق الإجراءات الاحترازية».

وأضاف أن شرطة دبي سخرت إمكاناتها وتقنياتها الذكية، إلى جانب الفرق الميدانية لتأمين الفعاليات بالتعاون مع مختلف الشركاء الاستراتيجيين.

وأكد المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، مطر محمد الطاير، أن هيئة الطرق والمواصلات استعدت جيداً لإدارة الحركة المرورية لفعالية رأس السنة الميلادية وفق خطة مرورية مُحكمة، وتحديداً في منطقة برج خليفة، وذلك من خلال مركز التحكم الموحد للنقل والطرق، ومركز دبي للأنظمة المرورية الذكية في البرشاء، الذي يُعد أحد أكبر وأحدث مراكز التحكم المروري في العالم من حيث توظيف التقنيات الذكية.

وأضاف: «تشتمل خطة هيئة الطرق والمواصلات لإدارة الحركة المرورية والتنقل على محاور عدة، لضمان انسيابية الحركة المرورية، مع التركيز على خدمات النقل الجماعي التي ستوفرها هيئة الطرق والمواصلات، وأيضاً الخدمات الأخرى التي تسهم في نجاح الفعالية»، مؤكداً تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، مثل التباعد الجسدي وارتداء الكمامات.

إلى ذلك، ذكر العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي سعيد محمد الطاير، أن احتفالات دبي برأس السنة الميلادية هذا العام التي تأتي في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم، تؤكد كفاءة البنية التحتية في دبي وجاهزيتها للتعامل مع مختلف التحديات.

وأضاف أن خطة عمل الهيئة لتأمين احتفالات العام الجديد تتضمن عدداً من الإجراءات تشمل توفير مولدات كهربائية متحركة في مختلف الأماكن الحيوية، إضافة إلى وجود فرق عمليات الصيانة المتخصصة المدربة للتعامل مع مختلف الأزمات.

وأشار مدير الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي اللواء خبير راشد ثاني المطروشي، إلى اكتمال جميع الترتيبات لتأمين الفعاليات والأنشطة المصاحبة لاحتفالات رأس السنة الميلادية 2021 في إمارة دبي، بمشاركة 583 عنصراً من الضباط وضباط الصف والأفراد، يمثلون نخبة من الوحدات والفرق التخصصية ذات الكفاءة المهنية العالية، و71 من الآليات ومركبات الإطفاء والإنقاذ الحديثة والمتطورة، مع تحديد مسارات تحركاتها لتنفيذ مهامها بالدقة المطلوبة والتعامل الفعال في حالات الطوارئ.

وأشار إلى جاهزية جميع مراكز الدفاع المدني بدبي على مدار الساعة، وفق توزيعها الجغرافي لتغطية الأنشطة المصاحبة للاحتفالات في مختلف المواقع حيث تُشكل مراكز للاختصاص ونقاطاً للدعم والإسناد، وذلك ضمن الخطة الاستراتيجية التي تهدف لتطبيق أفضل الممارسات لحماية الأرواح والممتلكات والمكتسبات الوطنية.

ودعا إلى تجاوب أفراد الجمهور مع التوجيهات الخاصة من الجهات المسؤولة والالتزام بالإرشادات والنصائح التي تهدف لتوفير الحماية والسلامة وتهيئة الأجواء لإنجاح الفعاليات والأنشطة وتحقيق السعادة للجمهور في لحظات الاحتفالات باستقبال السنة الميلادية الجديدة، وعكس الصورة المشرفة عن الدولة ودبي في استضافة وتنظيم الفعاليات المختلفة بالكفاءة المهنية العالية والقدرات البشرية الكبيرة.

وأكد المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف خليفة بن دراي، أن المؤسسة في ظل الظروف المترتبة عن جائحة «كورونا» والإجراءات الوقائية سوف تفعل النقاط الإسعافية المنتشرة في جميع أنحاء إمارة دبي والبالغ عددها 122 نقطة، وتضم النقاط الإسعافية ووحدات متخصصة كطبيب الطوارئ والمستشفى الميداني والعناية المركزة ووحدة الأمومة والطفولة ووحدة مكافحة الأمراض المعدية ووحدة أصحاب الهمم ووحدة النقل الخاص المخصصة لأصحاب السمنة المفرطة وغيرها، فضلاً عن وحدات التدخل السريع كالدرّاجات الكهربائية الصديقة للبيئة والمستجيب الأول والسيارات الرياضية، إضافة إلى 200 مركبة إسعاف ومشاركة 685 من الكوادر الإسعافية بينهم أطباء وفنيو طب طارئ ومسعفون على درجة عالية من الكفاءة والخبرة لضمان التعامل السريع مع حالات الطوارئ وتلبية الاحتياجات الإسعافية كافة في وقت قياسي.

وأشار بن دراي إلى أن المؤسسة عملت على توزيع 78 نقطة إسعافية إضافية، بناءً على التوزيع الجغرافي للفعاليات والأنشطة المصاحبة للاحتفالات والأماكن التي ستشهد جماهير وفي المناطق الحيوية، والطرق الداخلية والخارجية.

وطالب بن دراي أفراد الجمهور الذي يعانون أمراضاً كالسكري والضغط وأمراض القلب وغيرها ويرغبون في الحضور إلى موقع الفعاليات أن يحضروا أدويتهم معهم، وأن يتجنبوا أماكن التجمعات، وأن يتقيدوا بالإرشادات والنصائح والإجراءات الوقائية الصادرة عن الجهات الرسمية، وعدم التردد في طلب خدمة الإسعاف إن لزم الأمر، كما تمنّى لهم قضاء أوقات ممتعة في احتفالات رأس السنة.

وحول إدارة الحركة المرورية والخطط التشغيلية بالتنسيق مع شرطة دبي، قالت المدير التنفيذي بمؤسسة المرور والطرق ورئيس لجنة إدارة الحركة المرورية وأنظمة النقل خلال الفعاليات المهندسة ميثاء بن عدي: إن «الخطة اشتملت على خمسة محاور رئيسة لضمان انسيابية الحركة المرورية؛ الأول إغلاق شارع الأصايل (من شارع عود ميثاء الى شارع الميدان) الساعة الرابعة عصراً لاستخدامه كمسار للمواصلات العامة ومركبات الطوارئ، وإغلاق شارع بوليفارد الشيخ محمد بن راشد في التوقيت ذاته، وذلك بعد امتلاء المواقف ضمن هذه المنطقة، داعية الجمهور ممن لديهم حجوزات في منطقة البوليفارد أو في دبي مول إلى ضرورة الوجود قبل االموعد المشار إليه، بالإضافة إلى إغلاق شارع المركز المالي من الرابعة كذلك، وشارع الصكوك ابتداءً من الساعة الثامنة مساءً، أما شارع المستقبل فسيكون الإغلاق بين تقاطعي شارع الخليج التجاري الأول وشارع المركز التجاري تدريجياً ما بين السادسة والثامنة مساءً وسيستمر الإغلاق حتى نهاية الفعالية».

ونبهت الجمهور ومستخدمي المترو إلى أن محطة برج خليفة سيتم إغلاقها في تمام الساعة الخامسة مساءً وحتى الساعة السادسة صباحاً، بالإضافة إلى تحديد منطقة لعبور المشاة بشكل نظامي على شارع الشيخ زايد بالقرب من محطة مترو برج خليفة.

وأشارت بن عدي إلى أنه خلال المحور الثاني، سيتم تشغيل 200 حافلة لنقل الزوّار بعد انتهاء الفعالية من منطقة الحدث إلى خارج المنطقة، وتحديداً إلى محطات المترو لتسهيل عملية الخروج، علماً بأن هذه الحافلات ستكون مجانية للجمهور ضمن المسارات المحددة.

وقالت بن عدي: إن «المحور الثالث تضمن تحديد مواقع وقوف مركبات الأجرة في مواقف إدارة الإقامة وشؤون الأجانب ومواقف مصلى العيد في المنخول ونادي الوصل، فيما يتضمن المحور الرابع تشغيل الخط الأحمر ابتداءً من الساعة الخامسة صباح الخميس لمدة 44 ساعة، كما سيتم تشغيل الخط الأخضر لمدة مماثلة تقريباً».

وذكرت، أن المحور الخامس تضمن مراقبة الإشارات الضوئية على شارع المركز المالي وشارع الشيخ محمد بن راشد بوليفارد، والتحكم فيها لضمان انسيابية الحركة المرورية في ساعات الذروة المختلفة بالتنسيق مع غرفة عمليات إعمار، كما سيتم استخدام الشاشات الذكية المتغيرة لتنبيه مستخدمي الطريق عند إجراء الإغلاقات المطلوبة، وأنه سيتم أيضاً إغلاق جسور المشاة على القناة المائية، وكذلك المصاعد المساندة وذلك حفاظاً على السلامة العامة للجمهور، بالإضافة إلى إغلاق رصيف المشاة على جسر الشيخ زايد على القناة المائية.


78

نقطة إسعافية إضافية، بناءً على التوزيع الجغرافي للفعاليات.

71

من الآليات ومركبات الإطفاء والإنقاذ الحديثة والمتطورة لحالات الطوارئ.

لجنة تأمين الفعاليات أنهت استعداداتها لاستقبال رأس السنة الميلادية 2021.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً