إسرائيل تأمل بالتخلص من كورونا في مارس

إسرائيل تأمل بالتخلص من كورونا في مارس







تدخل إسرائيل اليوم الأحد ما يأمل المسؤولون أن يكون الإغلاق الأخير لاحتواء فيروس كورونا مع التوسع في التطعيمات بوتيرة قال رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو إنها قد تسمح بالتخلص من جائحة كوفيد-19 بحلول مارس (آذار). وإذا تحقق ذلك فربما يفيد نتانياهو في مساعيه لإعادة انتخابه بعد أخطاء سابقة كان من بينها رفع قيود الإغلاق الأول قبل الأوان وإعلان النصر…




(أرشيف)


تدخل إسرائيل اليوم الأحد ما يأمل المسؤولون أن يكون الإغلاق الأخير لاحتواء فيروس كورونا مع التوسع في التطعيمات بوتيرة قال رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو إنها قد تسمح بالتخلص من جائحة كوفيد-19 بحلول مارس (آذار).

وإذا تحقق ذلك فربما يفيد نتانياهو في مساعيه لإعادة انتخابه بعد أخطاء سابقة كان من بينها رفع قيود الإغلاق الأول قبل الأوان وإعلان النصر على الفيروس في مايو (أيار) والتذبذب في فرض القيود وضعف تدابير تخفيف الأعباء الاقتصادية.

وبعد بدء التطعيم قبل أسبوع من بدئه في الاتحاد الأوروبي اليوم الأحد يتم الآن تطعيم حوالي 70 ألفا كل يوم من خلال النظام الصحي المركزي في إسرائيل.

ويريد نتانياهو رفع العدد إلى 150 ألفا بحلول العطلة الأسبوعية المقبلة ومن الاقتراحات المطروحة لتحقيق ذلك فتح مراكز التطعيم على مدار الساعة.

وربما تتيح هذه الوتيرة تطعيم نصف سكان إسرائيل البالغ عددهم تسعة ملايين نسمة بنهاية يناير (كانون الثاني). وبلغ عدد المصابين بالفيروس في إسرائيل 400 ألف وبلغت الوفيات 3210 حالات.

وقال نتنياهو في كلمة أذاعها التلفزيون “بمجرد الانتهاء من هذه المرحلة سنتمكن خلال 30 يوما من التخلص من فيروس كورونا وفتح الاقتصاد وإنجاز أمور لا يمكن لدولة أخرى أن تنجزها”.

وسيخوض نتنياهو الانتخابات المقررة في 23 مارس (آذار) بعد انهيار حكومته الائتلافية هذا الشهر.

وتوصل استطلاع أجراه معهد الديمقراطية الإسرائيلي ونشر نتائجه هذا الشهر إلى أن 40.8% من الشعب يقرون في الغالب أسلوب الحكومة في معالجة الجوانب الطبية للأزمة في حين كان لنسبة 32.2 % آراء سلبية للغاية في هذا الأمر.

وفي الجوانب الاقتصادية كانت آراء 52.8% سلبية في الحكومة وكانت آراء 19.7% إيجابية.

وقالت وزارة الصحة إن الإغلاق الذي يبدأ اليوم وهو الثالث سيستمر 3 أسابيع على الأقل ويهدف لتقليل وتيرة انتشار العدوى التي تتضاعف الآن كل أسبوعين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً