القبض على انتحاري في بغداد

القبض على انتحاري في بغداد







أعلن جهاز الأمن الوطني العراقي، القبض على انتحاري كان يعتزم تفجير نفسه خلال أعياد الميلاد في بغداد. وقال الجهاز في بيان إنه “نتيجة لتكثيف الجهد الاستخباري، واستمرار مفاصل جهاز الأمن الوطني بمقاطعة المعلومات، تمكنت مفارز الجهاز في محافظتي صلاح الدين وديالى من تفكيك مفرزة إرهابية تنتمي لما يسمى قاطع ديالى، والقاء القبض وفق أوامر قضائية على أفرادها الأربعة بينهم …




 (أرشيف)


أعلن جهاز الأمن الوطني العراقي، القبض على انتحاري كان يعتزم تفجير نفسه خلال أعياد الميلاد في بغداد.

وقال الجهاز في بيان إنه “نتيجة لتكثيف الجهد الاستخباري، واستمرار مفاصل جهاز الأمن الوطني بمقاطعة المعلومات، تمكنت مفارز الجهاز في محافظتي صلاح الدين وديالى من تفكيك مفرزة إرهابية تنتمي لما يسمى قاطع ديالى، والقاء القبض وفق أوامر قضائية على أفرادها الأربعة بينهم انتحاري يروم تفجير نفسه خلال أعياد رأس السنة في بغداد”، بحسب ما نقلت شبكة “رووداو” الإعلامية على موقعها الإلكتروني.

وأضاف البيان أنه تم أيضاً “القبض على آمر المفرزة وناقلٍ وجُنديّ؛ اذ دونت أقوالهم أصولياً واعترفوا بتلقيهم توجيهات بزعزعة الإستقرار، وإحداث خرق أمني في العاصمة خلال أعياد الميلاد؛ وقد جرت إحالتهم غلى الجهات القانونية المختصة لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم”.

وأقام مسيحيو العراق، قداس عيد الميلاد في الكنائس بكافة أرجاء البلاد، واقتصرت الاحتفالات هذا العام على الاحتفال بالكنائس، باعتبار أن السلطات تحظر إقامة التجمعات الاحتفالية الكبيرة، ضمن تدابير الوقاية من كورونا.

وانتشرت مظاهر الاحتفال بعيد الميلاد في عدد من شوارع بغداد، وأيضاً في إقليم كوردستان، من خلال نصب أشجار عيد الميلاد وزينتها المعتادة.

ويقدر عدد المسيحيين بالعراق بنحو 450 ألفاً، حسب تقديرات غير رسمية، بعدما هاجر عدد كبير منهم إلى أوروبا وأمريكا ودول أخرى، هرباً من الاضطرابات الأمنية في العراق منذ سنوات طويلة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً