نصائح لنظام غذائي صحي في العام الجديد

نصائح لنظام غذائي صحي في العام الجديد







مع اقتراب العام الجديد، يسارع الناس لوضع الخطط واتخاذ القرارات الجديدة سواء على الصعيد الشخصي أو العملي. ومن أكثر الأهداف والقرارات شيوعاً هي تلك المتعلقة بالنظام الغذائي والاكل الصحي وممارسة الرياضة. وعادة، يباشر الأشخاص أسلوب حياتهم الجديد بحماس وابتهاج، لكن على الأغلب عند معظهم يبدأ هذا الحماس بالتراجع والتلاشي بعد أيام قليلة. وتعود أسباب تردد الناس وتراجعهم بالدرجة الأولى …

مع اقتراب العام الجديد، يسارع الناس لوضع الخطط واتخاذ القرارات الجديدة سواء على الصعيد الشخصي أو العملي. ومن أكثر الأهداف والقرارات شيوعاً هي تلك المتعلقة بالنظام الغذائي والاكل الصحي وممارسة الرياضة.

وعادة، يباشر الأشخاص أسلوب حياتهم الجديد بحماس وابتهاج، لكن على الأغلب عند معظهم يبدأ هذا الحماس بالتراجع والتلاشي بعد أيام قليلة.

وتعود أسباب تردد الناس وتراجعهم بالدرجة الأولى كون خططهم لم تكن عملية أو أنها لم تندمج ببساطة مع روتين الحياة اليومي. وهذا ينطبق بشكل خاص على القرارات المتعلقة بالنظام الغذائي والأكل الصحي، إذ يحتاج كلاهما إلى درجة معينة من التخطيط والانضباط والجهد للمتابعة بجد وعلى مدار السنة.

ومن الطرق الفعالة جداً للقيام بذلك، تحضير “خطة غذائية للعام الجديد” الهدف منها إضافة الخيارات الشخصية التي تندمج مع الأهداف الواقعية مما يجعل الأمر أكثر سهولة في التمسك بالحمية وتحقيق الأهداف الصحية.

خطة غذائية مثالية في العام الجديد

لمساعدة قراء موقع “هي” في تحضير خططهم الغذائية الخاصة، قام خبراء “إنديا جيت” بمشاركتنا بعض الأفكار ومنها:

تناول الاطعمة في مواسمها لضمان الصحة وفقدان الوزن

  • أن تكون خطة الغذاء المثالية شاملة وعملية قبل كل شيء، متضمنة المواد الغذائية الأساسية مع مراعاة الأوضاع المناخية والقيود الاجتماعية والغذائية. وسيضمن ذلك أن يصبح الغذاء الصحي جزء من الحياة اليومية ويمكن إتباعه على مدار السنة. وبالتالي تأسيس طريق للوصول للياقة البدنية والحالة الذهنية الصحية وأسلوب الحياة الصحي بشكل عام.
  • نظراً للمناخ الحار والجاف في الشرق الأوسط، من الضروري تناول كمية كافية من الماء كما يجب أن يشتمل النظام الغذائي على الخضراوات الورقية والفواكه ومكونات أخرى تحتوي على نسبة عالية من الماء كالأرز وبذور الشيا والكينوا وتجنب الأطعمة الغنية بالملح والكافيين، لأن تلك المكونات تزيد من جفاف الجسم.
  • تكرار وتوقيت الوجبات هام أيضاً، فمن الأفضل تناول وجبات صغيرة في أوقات منتظمة بدل من تناول وجبتين كبيرتين في اليوم.
  • التمرين هو الركيزة الأخرى التي نستند عليها لجسم صحي ومتناسق. وغالباً ما يركز الأشخاص الذين يهدفون إلى إنقاص الوزن على النظام الغذائي فقط دون الانخراط في أي تمرين أو نشاط بدني.

ولا تؤدي هذه الطريقة إلى النتائج المرجوة، لأنه عندما تتناول كمية أقل من الطعام يدخل عقلك تلقائياً إلى حالة الجوع، مما يؤدي إلى إبطاء معدل الأيض في الجسم وبالتالي بقاء وزنك في نفس المستوى.

إن البدء بالنشاط البدني بالتزامن مع الحمية الخاصة بك سيقدم لك فوائد مضاعفة من انخفاض استهلاك السعرات الحرارية وزيادة معدل الأيض مما يساعدك للوصول إلى الوزن المطلوب بشكل أسرع. كما تتطلب العضلات مزيداً من السعرات الحرارية لتعمل، وبالتالي كلما زادت كتلة العضلات كلما فقدت وزناً بشكل أسرع.

نصائح حول الحمية الغذائية للعام الجديد

عندما يتعلق الأمر بالحمية الغذائية، يقدم خبراء “انديا جيت” مايجب فعله ومايجب تجنبه:

التمرين ضروري لانقاص الوزن

  • الحد من تناول الملح والسكر والمشروبات الغازية والمشروبات المحلاة .
  • إضافة مصادر الألياف الصحية إلى النظام الغذائي اليومي كالكينوا والأرز البني.
  • زيادة تناول الفواكه والخضراوات .
  • تناول السمك مرتين في الاسبوع والسمك الزيتي خصوصاً .
  • التخفيف من الدهون المشبعة .
  • إضافة ملعقة طعام واحدة من بذور الشيا والكتان لوجبتك اليومية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً