الوصل يحقق فوزه الأول في حقبة هيلمان

الوصل يحقق فوزه الأول في حقبة هيلمان







حقق الوصل انتصاره الأول تحت قيادة مدربه البرازيلي هيلمان وأعاد خورفكان لمربع الأحزان بعد خسارته بهدف وحيد على ملعبه حمل توقيع اللاعب ناصر محمود في الدقيقة 37 ، وعاد بمكاسب عديدة، إذ حصد النقاط الثلاث وحقق فوزه الأول مع مدربه الجديد هيلمان وتخطي مرحلة النتائج السلبية التي رافقته أخيرا بالخسارة من الجزيرة 2_3 في الجولة الماضية ثم تبعها بخسارة أشد إيلاما…

حقق الوصل انتصاره الأول تحت قيادة مدربه البرازيلي هيلمان وأعاد خورفكان لمربع الأحزان بعد خسارته بهدف وحيد على ملعبه حمل توقيع اللاعب ناصر محمود في الدقيقة 37 ، وعاد بمكاسب عديدة، إذ حصد النقاط الثلاث وحقق فوزه الأول مع مدربه الجديد هيلمان وتخطي مرحلة النتائج السلبية التي رافقته أخيرا بالخسارة من الجزيرة 2_3 في الجولة الماضية ثم تبعها بخسارة أشد إيلاما من بني ياس بهدف نظيف لأنها أفقدته فرصة بلوغ الدور نصف النهائي لأغلى البطولات.

وساد البطء الشديد أجواء الشوط الأول الذي جاء رتيباً ومملاً من جانب الفريقين وكاد لاعب الوصل فيغريدو أن يفاجئ الفريق المضيف في الدقيقة الأولى لانطلاقة المباراة بعد أن وجد نفسه في مواجهة حارس الخور محمد يوسف لكن تدخل وليد سراج في اللحظات الأخيرة أفسد على لاعبي الفهود فرحة الهدف الأول.

وانتظر الإمبراطور موافقة ” الفار” لاحتساب هدف اللاعب ناصر محمود ق 37 .. بعد شكوك في احتمال التسلل قبل معانقة الكرة الشباك إثر التسديدة القوية من حدود المنطقة بقدم اللاعب في غفلة من مدافعي خورفكان ، ليرفع الفريق رصيده إلى 15 نقطة ويبقى خورفكان برصيد 8 نقاط .

وخلال شوط المباراة الثاني ضغط خورفكان بقوة من اجل ادراك التعادل وضاعت له اكثر من فرصة مؤكدة على غرار رأسية البرازيلي لوبيز التي تعملق في صدها حارس الوصل حميد عبد الله بأعجوبة لتنتهي المباراة بفوز الامبراطور بهدف وحيد .

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً