ساعر يقفز في الاستطلاعات ويهدد مركز نتانياهو

ساعر يقفز في الاستطلاعات ويهدد مركز نتانياهو







يشكل الانشقاق المفاجئ لأعضاء حزب الليكود الحاكم في إسرائيل ضربة قوية لرئيس الوزراء بنيامين نتانياهو الذي يواجه وضعاً حرجاً بعد حل الكنيست والتوجه نحو انتخابات جديدة. وقالت مصادر إسرائيلية اليوم الجمعة، إن الوزير السابق من حزب الليكود الحاكم زئيف إلكين أعلن انشقاقه وانتقاله الى حزب “تكفا حداشا” بزعامة “المنشق الأول” عن الليكود جدعون ساعر الذي خلف حتى الآن 5 انشقاقات …




ساعر ونتانياهو (أرشيف)


يشكل الانشقاق المفاجئ لأعضاء حزب الليكود الحاكم في إسرائيل ضربة قوية لرئيس الوزراء بنيامين نتانياهو الذي يواجه وضعاً حرجاً بعد حل الكنيست والتوجه نحو انتخابات جديدة.

وقالت مصادر إسرائيلية اليوم الجمعة، إن الوزير السابق من حزب الليكود الحاكم زئيف إلكين أعلن انشقاقه وانتقاله الى حزب “تكفا حداشا” بزعامة “المنشق الأول” عن الليكود جدعون ساعر الذي خلف حتى الآن 5 انشقاقات ضربت في عمق وحدة الصف لدى الحزب الحاكم بقيادة رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، وفقاً لما ذكره موقع “i24 نيوز”.

وبحسب الاستطلاع الذي أجرته صحيفة “معاريف” والذي نشرت نتائجه اليوم الجمعة، فإنه لو أجريت انتخابات الكنيست ا اليوم، لحظي الليكود بـ26 مقعداً، متوقعاً حصول حزب جدعون ساعر بعد انضمام الوزير السابق زئيف إلكين على 21 مقعداً.

وأظهر الاستطلاع كذلك حصول “يش عتيد تيلم” يقيادة يائير لابيد على 15 مقعداً، وحزب “يمينا” على 14 مقعداً، وحزب “القائمة المشتركة” بقيادة أيمن عودة على 11 مقعداً، وحزب “شاس” على 8، وحزب “يهدوت هتوراة” على 7، وحزب “ميرتس” على 7، وحزب “يسرائيل بيتنو” على 7، وحزب “كاحول لفان” على 4. بينما الحزب الذي أعلنه عوفر شيلح الذي انشق عن حزب يائير لابيد لا يجتاز نسبة الحسم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً