“نتفليكس” تعرض مسلسل “بريدغرتون” لشوندا رايمس

“نتفليكس” تعرض مسلسل “بريدغرتون” لشوندا رايمس







يشكّل مسلسل “بريدغرتون” الرومانسي الذي تطرحه “نتفليكس” الجمعة باكورة أعمال شوندا رايمس على منصة البث التدفقي، بعد ثلاث سنوات من توقيع الشبكة العملاقة عقداً ضخماً مع منتجة مسلسل “غريز أناتومي” هذه الآتية من عالم التلفزيون التقليدي. واستغرقت شوندا وقتاً طويلاً لتستهل إنتاجها لمنصة الفيديو على الطلب العملاقة، في حين عرض أول عمل للمنتج النجم الآخر الذي انضمّ إلى المنصة …




alt


يشكّل مسلسل “بريدغرتون” الرومانسي الذي تطرحه “نتفليكس” الجمعة باكورة أعمال شوندا رايمس على منصة البث التدفقي، بعد ثلاث سنوات من توقيع الشبكة العملاقة عقداً ضخماً مع منتجة مسلسل “غريز أناتومي” هذه الآتية من عالم التلفزيون التقليدي.

واستغرقت شوندا وقتاً طويلاً لتستهل إنتاجها لمنصة الفيديو على الطلب العملاقة، في حين عرض أول عمل للمنتج النجم الآخر الذي انضمّ إلى المنصة راين مورفي بعد 18 شهراً فحسب.

واحتاجت منتجة “غريز أناتومي” و “سكاندال” و”هاو تو غيتواي ويذ موردر” 40 شهراً لتسليم أول مسلسل لها إلى المنصة التي بلغت قيمة عقدها معها 150 مليون دولار، وفقاً لعدد من وسائل الإعلام الأميريكية.

ويتعامل مؤلف “بريدجرتون” كريس فان دوسن باستمرار مع شركة “شوندالاند” للإنتاج التي تملكها سوندا ريمس. وتتولى الشركة الإنتاج التنفيذي للمسلسل الذي توفّر “نتفليكس” حلقاته الثماني اعتباراً من الجمعة.

ويحكي المسلسل قصة دافني بريدجرتون، وهي امرأة شابة نتطلع إلى الزواج، كمعظم نظيراتها من المجتمع الأرستقراطي، وتقيم علاقة ظاهرية مع الدوق سايمون باسيت، تتحول مصدر سوء تفاهم وتطورات.

على عكس مسلسلات أخرى عرضت في الآونة الأخيرة حرصت على أن تكون أمينة جداً للحقبة التاريخية التي تدور فيها أحداثها، ومنها “داونتاون آبي”، فإن “بريدجرتون” ليس “درساً في التاريخ”. على ما نقل الملف الإعلامي للمسلسل عن كريس فان دوسن.

ومع الإعلان عن المسلسل الأول لـ”شوندالاند” على “نتفليكس”، باتت شوندا رايمس في مرحلة وضع اللمسات الأخيرة على مشروع ثان بعنوان “إنفينتينغ آنا” من المقرر عرضه سنة 2021.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً