%47 الإنجاز في مشروع محطة تحلية المياه بأم القيوين

%47 الإنجاز في مشروع محطة تحلية المياه بأم القيوين







كشف معالي سهيل المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية عن إنجاز 47% من مشروع محطة تحلية المياه الجديدة بأم القيوين، والتي تبلغ تكلفتها 2.2 مليار درهم، لافتاً إلى أن المحطة الجديدة تعد المشروع الاستراتيجي، الذي يتم من خلاله تنفيذ منظومة من المشروعات الخاصة بقطاع المياه، وأكد أن العمل في المشروع يسير على قدم وساق، ولم يتأثر…

كشف معالي سهيل المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية عن إنجاز 47% من مشروع محطة تحلية المياه الجديدة بأم القيوين، والتي تبلغ تكلفتها 2.2 مليار درهم، لافتاً إلى أن المحطة الجديدة تعد المشروع الاستراتيجي، الذي يتم من خلاله تنفيذ منظومة من المشروعات الخاصة بقطاع المياه، وأكد أن العمل في المشروع يسير على قدم وساق، ولم يتأثر بسبب تداعيات جائحة «كورونا» العالمية، موضحاً أنه من المتوقع أن تبدأ المحطة الإنتاج الفعلي نهاية العام المقبل 2021 بطاقة تبلغ 50 مليون جالون يومياً، وتصل الطاقة الإجمالية للمشروع عند استكمال بقية مراحله إلى 150 مليون جالون يومياً، وتعد أحد أهم المشروعات الوطنية، التي ستسهم في تحقيق الأمن المائي لدولة الإمارات العربية المتحدة. جاء ذلك خلال الزيارة التفقدية التي قام بها معالي وزير الطاقة والبنية التحتية، يرافقه محمد محمد صالح مدير عام الهيئة الاتحادية للكهرباء والشركات المنفذة للمشروع في أمارة أم القيوين، صباح أمس.

وقال المزروعي: «إن المحطة الجديدة تعتبر ثاني أكبر محطة تحلية مياه في الدولة وواحدة من أكبر المحطات في العالم، التي تعمل بتقنية التناضح العكسي. وأشار معاليه إلى أن مؤشرات الأمن والسلامة في مشروع المحطة من المؤشرات الأعلى، لافتاً إلى أن المشروع تنفذه الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء بالشراكة مع شركتي «مبادلة وأكوا باور»، مؤكداً أهمية تعزيز الشراكة الناجحة ما بين القطاع العام والخاص، لتحقيق استراتيجية الأمن المائي في الدولة.

جهود

وذكر أن إنجاز المحطة الجديدة سيسهم في استيعاب الكوادر المواطنة، وأشاد بجهود الكوادر الفنية المواطنة العاملة في الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، كما تسهم في تغطية احتياجات المناطق الشمالية وتوفير المياه إلى مليوني منزل.

وفي ما يخص مشاريع الكهرباء المستقبلية أشار إلى تعزيز التعاون ما بين الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء مع شركة الإمارات في مجال تنفيذ مشاريع الكهرباء وتوليد الطاقة، لافتاً إلى وجود محطات مشتركة، وأبرزها محطة الطاقة الشمسية الجديدة، مؤكداً أن الهيئة سوف تعزز التعاون مع شركة الإمارات في مجال توليد الكهرباء، لأنه الأفضل وأقل تكلفة للهيئة الاتحادية.

وذكر أن هنالك نسبة 3% من الطلبات الخاصة بتوصيل الكهرباء والهيئة تعمل جاهدة لتلبية كل الطلبات وتوفير الخدمات للمتعاملين.

وتجول وزير الطاقة والبنية التحتية في موقع المشروع، واطلع على سير العمل، واستمع إلى شرح عن آلية العمل وجهود العاملين لإنجاز المشروع في الوقت المحدد، ووفق الجدول الزمني، ويتم تنفيذ المحطة الجديدة على مساحة تبلغ نحو 250 ألف متر مربع.

مشاريع

تنفذ الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، وبالتزامن مع إنشاء المحطة، عدداً من مشروعات تمديد وربط الشبكات، ومشروعات تخزين المياه الاستراتيجية، تهدف في مجملها إلى تأمين إمدادات المياه وضمان استدامتها في الدولة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً