الأمم المتحدة تدين عفو ترامب عن أمريكيين قتلوا مدنيين في العراق

الأمم المتحدة تدين عفو ترامب عن أمريكيين قتلوا مدنيين في العراق







قال مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف اليوم الأربعاء إن عفو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن أربعة متعاقدين أمنيين أمريكيين سابقين في العراق يبعث بإشارة خاطئة عن قتل المدنيين. وأمس الثلاثاء، عفا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن 4 عناصر سابقين في شركة بلاك ووتر العسكرية الخاصة أدينوا بارتكاب مجزرة خلفت 14 قتيلا بين المدنيين ببغداد في 2007.وبات نيكولاس سلاتن،…




المدانون الأربعة بقتل مدنيين في العراق (أرشيف)


قال مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف اليوم الأربعاء إن عفو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن أربعة متعاقدين أمنيين أمريكيين سابقين في العراق يبعث بإشارة خاطئة عن قتل المدنيين.

وأمس الثلاثاء، عفا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن 4 عناصر سابقين في شركة بلاك ووتر العسكرية الخاصة أدينوا بارتكاب مجزرة خلفت 14 قتيلا بين المدنيين ببغداد في 2007.

وبات نيكولاس سلاتن، وبول سلاو، وإيفان ليبرتي، وداستن هيرد على قائمة الإعفاءات التي نشرها البيت الأبيض، وهي تنص أصلا على العفو عن 15 مداناً بالكامل، وتخفيف عقوبة خمسة آخرين.

وذكر البيان أن الإعفاء عن “قدماء المحاربين” الأربعة، وهم عسكريون سابقون، يحظى بـ”دعم واسع من قبل الرأي العام ومسؤولين منتخبين”، مضيفا أن لديهم “تاريخا طويلا في خدمة وطنهم”.

وقالت المتحدثة باسم المكتب مارتا هورتادو في بيان: “نشعر بقلق عميق من قرارات العفو الرئاسية الأمريكية الأخيرة”.

وأضافت أن “العفو عنهم يساهم في الإفلات من العقاب ويؤدي إلى تشجيع آخرين على ارتكاب مثل هذه الجرائم في المستقبل”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً