دراسة: عوامل تسبب الوفاة عند الإصابة بكورونا


دراسة: عوامل تسبب الوفاة عند الإصابة بكورونا







مازال مرض كوفيد 19 الناتج عن عدوى فيروس كورونا يحصد آلاف الأرواح يوميًا في العالم ويصيب عشرات الآلاف، والدراسات الطبية مستمرة في البحث عن العوامل التي ترفع من نسبة الإصابة ونسبة الوفاة تحديدًا، وها هي دراسة توضح تلك العوامل. عوامل الوفاة من كورونا: أظهرت دراسة جديدة أجراها باحثون في كلية الطب بجامعة ميريلاند أن مرضى كورونا في المستشفيات…

مازال مرض كوفيد 19 الناتج عن عدوى فيروس كورونا يحصد آلاف الأرواح يوميًا في العالم ويصيب عشرات الآلاف، والدراسات الطبية مستمرة في البحث عن العوامل التي ترفع من نسبة الإصابة ونسبة الوفاة تحديدًا، وها هي دراسة توضح تلك العوامل.

عوامل الوفاة من كورونا:

أظهرت دراسة جديدة أجراها باحثون في كلية الطب بجامعة ميريلاند أن مرضى كورونا في المستشفيات أكثر عرضة للوفاة إذا كانوا رجالًا أو يعانون من السمنة أو مضاعفات مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم.

أوضحت الدراسة التي نشرت في مجلة Clinical Infectious Diseases، قام الباحثون بتقييم ما يقرب من 67000 مريض مصاب بفيروس كورونا في المستشفيات في 613 مستشفى في جميع أنحاء البلاد لتحديد الصلة بين بعض الخصائص المشتركة للمرضى وخطر الوفاة من كورونا.

ووجد التحليل، أن الرجال معرضون لخطر الوفاة بنسبة 30٪ أعلى مقارنة بالنساء في نفس العمر والحالة الصحية، وكان المرضى في المستشفى الذين يعانون من السمنة المفرطة أو ارتفاع ضغط الدم أو مرض السكري الذي يتم إدارته بشكل سيئ أكثر عرضة للوفاة مقارنة بأولئك الذين لا يعانون من هذه الحالات.

نتيجة الدراسة:

كان الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و 39 عامًا ممن يعانون من هذه الظروف لديهم أكبر فرق في خطر الموت مقارنة بأقرانهم الأصحاء.

وقال مؤلف الدراسة أستاذ علم الأوبئة والصحة العامة: “إن توقع أي من مرضى كورونا الذين يدخلون المستشفى والذين لديهم أعلى مخاطر للوفاة أصبح ذا أهمية عاجلة، حيث تستمر الحالات والاستشفاء في الولايات المتحدة في الارتفاع لتسجيل أرقام عالية خلال شهر ديسمبر”، لذلك أعتقد أن فهم أي مرضى كورونا الذين يدخلون المستشفى هم الأكثر عرضة للوفاة يمكن أن يساعد في توجيه قرارات العلاج الصعبة.”

ظل العمر أقوى مؤشر على الوفيات الناجمة عن كورونا، وبشكل عام، مات ما يقرب من 19 % من المرضى في المستشفيات بسبب إصابتهم بأقل معدل وفيات بين مرضى الأطفال، والتي كانت أقل من 2 %، وزادت معدلات الوفيات مع كل عقد من العمر مع أعلى معدل وفيات، 34 % ، بين من هم في سن 80 وما فوق.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً