معهد الابتكار التكنولوجي في أبوظبي ينشئ أول مكتبة وطنية لتشفير المعلومات

معهد الابتكار التكنولوجي في أبوظبي ينشئ أول مكتبة وطنية لتشفير المعلومات







أعلن معهد الابتكار التكنولوجي، ذراع الأبحاث التطبيقية لدى مجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة في أبوظبي، عن قيام مركز بحوث التشفير التابع للمعهد، بإنشاء أول مكتبة وطنية للمعلومات المشفّرة تحت سيادة دولة الإمارات، اليوم الثلاثاء. ووفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، سيمكّن هذا الإنجاز الدولة من حماية مصادر المعلومات الحيوية والسرية ذات الأهمية الكبرى لها.وتأتي هذه الخطوة في …




alt


أعلن معهد الابتكار التكنولوجي، ذراع الأبحاث التطبيقية لدى مجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة في أبوظبي، عن قيام مركز بحوث التشفير التابع للمعهد، بإنشاء أول مكتبة وطنية للمعلومات المشفّرة تحت سيادة دولة الإمارات، اليوم الثلاثاء.

ووفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، سيمكّن هذا الإنجاز الدولة من حماية مصادر المعلومات الحيوية والسرية ذات الأهمية الكبرى لها.

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب سلسلة من التصريحات المتتالية التي أطلقها معهد الابتكار التكنولوجي منذ أول اجتماع لمجلس الإدارة في مجلس أـبحاث التكنولوجيا المتطورة في أغسطس الماضي.

وأطلق الباحثون في مركز بحوث التشفير، وهو أحد المراكز المتخصصة السبعة الأولى ضمن معهد الابتكار التكنولوجي، عدة إصدارات من مكتبة المعلومات المشفّرة، ويعملون حالياً على دمجها بسلاسة في البنية التحتية الرقمية الأساسية لدولة الإمارات العربية المتحدة.

ويوظف مركز بحوث التشفير حالياً ويتعاون مع العديد من العلماء في شتى مجالات التشفير المهمة منها تشفير ما بعد الكوانتوم، والتشفير القائم على الأجهزة، والتشفير الخفيف، وتحليل الشفرات، وبروتوكولات التشفير، وأنظمة التشفير السحابية، من بين مجالات أخرى. كما يعد المركز أحد المراكز العالمية القليلة التي تجمع بين مصممي التشفير النظريين والتطبيقيين في بيئة تركز على البحث لتحقيق نتائج مبتكرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً