الإمارات تدين الهجوم الإرهابي في بغداد

الإمارات تدين الهجوم الإرهابي في بغداد







أدانت دولة الإمارات بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف المنطقة الخضراء في العاصمة العراقية بغداد. وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان، أن دولة الإمارات تعرب عن استنكارها الشديد لهذه الأعمال الإرهابية، ورفضها الدائم لجميع أشكال العنف والإرهاب الذي يستهدف زعزعة الأمن والاستقرار، ويتنافى مع القيم والمبادئ الدينية والإنسانية.

أدانت دولة الإمارات بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف المنطقة الخضراء في العاصمة العراقية بغداد.

وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان، أن دولة الإمارات تعرب عن استنكارها الشديد لهذه الأعمال الإرهابية، ورفضها الدائم لجميع أشكال العنف والإرهاب الذي يستهدف زعزعة الأمن والاستقرار، ويتنافى مع القيم والمبادئ الدينية والإنسانية.

من جهتها، أعربت السعودية عن إدانتها واستنكارها الشديدين لهذا العمل الإرهابي، مؤكدةً مساندة المملكة للعراق ووقوفها إلى جانبه فيما يتخذه من إجراءات لحفظ أمنه واستقراره وصيانة سيادته، وحماية أرواح المواطنين والمقيمين على أراضيه. كما أعربت مصر عن إدانتها للهجوم.

وأكد الناطق باسم الخارجية المصرية أحمد حافظ، في بيان استنكار بلاده لكافة الأعمال الإرهابية التي من شأنها زعزعة الاستقرار في العراق، واستهداف مقار البعثات الدبلوماسية والأهداف المدنية. وكانت المنطقة الخضراء وسط العاصمة العراقية بغداد تعرضت لقصفت أول من أمس بخمسة صواريخ كاتيوشا.

وتتعرض المنطقة الخضراء شديدة التحصين في بغداد، والتي تضم المباني الحكومية وبعثات دبلوماسية أجنبية، في الفترة الأخيرة إلى سلسلة من الهجمات بصواريخ كاتيوشا، دون خسائر بشرية، ولم تكشف الأجهزة الأمنية حتى الآن عن منفذي هذه الهجمات الصاروخية.

عبوة ناسفة

في غضون ذلك، أعلن مصدر أمني عراقي استهداف رتل للدعم اللوجستي الأمريكي في محافظة بابل وسط العراق. وقال المصدر، في تصريح خاص لموقع «السومرية نيوز» أمس، إن عبوة ناسفة انفجرت أثناء عبور رتل دعم لوجستي تابع للتحالف الدولي على طريق بابل السريع. وأضاف أن التفجير أسفر عن إلحاق أضرار مادية بسيطة دون تسجيل أي خسائر بشرية. وقال المصدر «عبوة ناسفة انفجرت، مستهدفة رتلاً للدعم اللوجستي لقوات التحالف الدولي على طريق الناصرية السريع».

2+1

أعلنت الشرطة العراقية أن قوة أمنية انتشلت جثة رجل بدت عليها آثار طعنات سكين في منطقة الظهر من اسفل جسر الصرافية وسط بغداد فيما عثرت القوات الامنية على جثتي شخصين، بعد ايام من اختطافهما، في قضاء البعاج شمال غرب مدينة الموصل مركز محافظة نينوى بشمال العراق.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً