القضاء المصري يسدل الستار على قضية مقتل الأديبة نفيسة قنديل

القضاء المصري يسدل الستار على قضية مقتل الأديبة نفيسة قنديل







أسدلت الدائرة الثالثة جنايات شبين الكوم، أمس الأحد  الستار على قضية مقتل الأديبة نفيسة قنديل زوجة الشاعر محمد عفيفى مطر، حكمها بإجماع الآراء بالإعدام شنقا على المتهم السيد عادل السيد محمد يونس، قاتل الناقدة والأديبة نفسية قنديل بعد أن أحالت أوراق القضية إلى فضيلة مفتى الجمهورية.

أسدلت الدائرة الثالثة جنايات شبين الكوم، أمس الأحد الستار على قضية مقتل الأديبة نفيسة قنديل زوجة الشاعر محمد عفيفى مطر، حكمها بإجماع الآراء بالإعدام شنقا على المتهم السيد عادل السيد محمد يونس، قاتل الناقدة والأديبة نفسية قنديل بعد أن أحالت أوراق القضية إلى فضيلة مفتى الجمهورية.

وقامت المحكمة توقيع أقصى عقوبة واردة بالمواد، فاستجابت هيئة المحكمة وأحالت أوراقه القضية إلى المفتى لإبداء الرأى الشرعي في الحكم بإعدام المتهم بعد اعترافه.

وتعود أحداث القضية إلى فجر التاسع عشر من مارس 2019 حينما اقتحم المتهم، 32 عاما، مقيم بقرية “سدود” التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية، فيلا “شهيدة الغدر” نفيسة قنديل بقرية رملة الأنجب المجاورة لسكن المتهم، مسلحًا بغرض سرقة أموالها، وقام بقتلها عمدا مع سبق الإصرار والترصد، مستغلا مبيتها وحدها داخلها، بحسب قرار الإحالة.

وبتكثيف البحث والتحرى واستجواب المشتبه بهم، تم ضبط المتهم بعد 5 أيام من الواقعة؛ واعترف أحدهم بجريمته تفصيليًا ومثلها أمام ضباط المباحث الجنائية وأقر باستخدام أداتين “حديدة” و”مفك”؛ واقتحام منزل الشاعر الراحل محمد عفيفى مطر وقتل زوجته وسرقة مبلغ مالي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً