بلدية دبي ضمن الأفضل عالمياً في إدارة المعرفة والابتكار

بلدية دبي ضمن الأفضل عالمياً في إدارة المعرفة والابتكار







فازت بلدية دبي بجائزة أفضل مؤسسة في مجال إدارة المعرفة والابتكار العالمية والمعروفة اختصاراً باسم جائزة «MIKE»، والممنوحة من مؤسسة مجموعة الدراسات العالمية «غلوبال مايك ستادي غروب» والتي صنّفت البلدية ضمن أفضل 5 مؤسسات على مستوى العالم في هذا المجال.

فازت بلدية دبي بجائزة أفضل مؤسسة في مجال إدارة المعرفة والابتكار العالمية والمعروفة اختصاراً باسم جائزة «MIKE»، والممنوحة من مؤسسة مجموعة الدراسات العالمية «غلوبال مايك ستادي غروب» والتي صنّفت البلدية ضمن أفضل 5 مؤسسات على مستوى العالم في هذا المجال.

وتُعد جائزة MIKE من أشهر وأعرق الجوائز العالمية في مجال إدارة المعرفة والابتكار وهي جائزة عالمية سنوية، وتضم أفضل الخبراء العالميين في مجال إدارة المعرفة والابتكار، والممارسات المبتكرة، وتتنافس على جوائزها العديد من المؤسسات الرائدة من مختلف أنحاء العالم.

تميز

وخاضت بلدية دبي السباق لنيل جائزة MIKE على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في أكتوبر 2020 وحققت تميزاً لافتاً بما عرضته على لجان التحكيم من إنجازات ومساهمات ريادية في مجال إدارة المعرفة والابتكار، ما أهلها للانضمام إلى التصفيات النهائية للجائزة في ديسمبر 2020 والتي توجت فيه بالفوز ضمن أفضل 5 مؤسسات على مستوى العالم في هذا المجال، وتجدر الإشارة إلى أن بلدية دبي هي المؤسسة الوحيدة على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي تمكنت من الوصول إلى تصنيف الـ 5 الأوائل على مستوى العالم ضمن الجائزة.

وتم منح بلدية دبي حق استخدام شعار جائزة MIKE العالمية حتى 31 مارس 2022 كاعتراف رسمي ودولي بجدارة بلدية دبي بهذا الاستحقاق لريادتها في عمليات إدارة المعرفة والابتكار، حيث سيظهر شعار الجائزة على الموقع الرسمي للدائرة وضمن مختلف مراسلاتها ووثائقها.

مكانة

وفي هذه المناسبة، قال المهندس داوود الهاجري، المدير العام لبلدية دبي: «هدفنا تحقيق إنجازات ترسخ مكانة دبي المستحقة بين الأرقى والأفضل على مستوى العالم، فعملنا بتوجيهات القيادة الرشيدة في تعزيز مجالات الابتكار وإفساح المجال للأفكار المبدعة لإيجاد الحلول التي تخدم المجتمع وتعين على تحسين نوعية حياة أفراده، حيث كانت توجيهات القيادة دائماً حافزاً لنا لتبني المعرفة سبيلاً للوصول إلى أعلى مستويات الأداء، وجعل الابتكار عنصراً رئيساً من عناصر منظومة العمل في بلدية دبي، وهو ما أثمر هذا الإنجاز الطيب الذي نفخر بتحقيقه».

معايير

وأظهرت بلدية دبي تفوقاً لافتاً في كافة معايير التقييم الخاصة بالجائزة على مستوى القدرات والنتائج وتشمل: الاستراتيجية والرؤية والقيادة، وتمكين الموظفين في مجال المعرفة والابتكار، وترسيخ ثقافة الابتكار المؤسسي، والاستثمار في الحلول والخدمات القائمة على المعرفة، وتفعيل ممارسات وأنظمة المعرفة لخلق المعارف الجديدة، وفهم توقعات واحتياجات وتجارب المتعاملين، وتوفير مساحات إبداعية وافتراضية لتوفير قيمة مضافة للفئات المعنيّة، وبناء شبكات التواصل الداخلي والخارجي بشكل فعّال، علاوة على قياس معدلات أداء الابتكار.

وحازت بلدية دبي على تقدير أعضاء لجنة التحكيم في الجائزة، لالتزامها بتعزيز منظومة الابتكار والمعرفة، وأنشطة التبادل المعرفي، ونشر ثقافة الابتكار في المشاريع والخدمات، إلى جانب تحقيق البلدية لنتائج متميزة في مجال قياس أثر ممارسات إدارة المعرفة والابتكار.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً