بعد رسالة فيسبوك.. تطلق النار على طفليها وتنتحر

بعد رسالة فيسبوك.. تطلق النار على طفليها وتنتحر







أقدمت أم أمريكية على الانتحار بعد إطلاق الرصاص باتجاه طفليها ما أدى إلى مقتلها وإصابة ابنتها بجروح بالغة في ولاية تكساس.

أقدمت أم أمريكية على الانتحار بعد إطلاق الرصاص باتجاه طفليها ما أدى إلى مقتلها وإصابة ابنتها بجروح بالغة في ولاية تكساس.

وذكر موقع “سكاي نيوز عربية” أن الأمريكية، تشيلسي دود، كتبت قبل يومين من الحادثة على صفحتها في “فيسبوك”: “أتمنى لكم جميعا أن تجدوا السلام”.

وأفادت شرطة المدينة بأنه تم اكتشاف جريمة القتل والانتحار المشتبه بها، في منزل بإحدى ضواحي ولاية تكساس، بضاحية نيو براونفيلز في سان أنطونيو، وأن تشيلسي دود “43 عاما” من نيو براونفيلز، أطلقت النار على طفليها قبل أن توجه البندقية نحو نفسها.

وذكرت أن المرأة وابنها “10 سنوات”، توفيا في مكان الحادث، في حين لفتت الشرطة إلى أن ابنة تشيلسي دود، “16 عاما” كانت لا تزال واعية، وتتنفس في مكان الحادث.

وأوضحت أنه تم نقلها إلى مستشفى بالمنطقة، وهي مصابة بعيار ناري يهدد حياتها، فيما صدر أمر بتشريح الجثتين، فيما لم تكشف الشرطة بعد عن الدافع وراء إطلاق النار.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً