الحكومة الصومالية تحذر كينيا من مغبة زعزعة الاستقرار عند الحدود

الحكومة الصومالية تحذر كينيا من مغبة زعزعة الاستقرار عند الحدود







حذرت الحكومة الاتحادية في الصومال كينيا، اليوم السبت، من مغبة التعبئة العسكرية في مدينة مانديرا الحدودية من خلال تسليح جماعة متمردة استضافتها بشكل غير قانوني من أجل زعزعة الاستقرار داخل الصومال. حذرت الحكومة الاتحادية في الصومال كينيا، اليوم السبت، من مغبة التعبئة العسكرية في مدينة مانديرا الحدودية من خلال تسليح جماعة متمردة استضافتها بشكل غير قانوني من…




علم الصومال (أرشيف)


حذرت الحكومة الاتحادية في الصومال كينيا، اليوم السبت، من مغبة التعبئة العسكرية في مدينة مانديرا الحدودية من خلال تسليح جماعة متمردة استضافتها بشكل غير قانوني من أجل زعزعة الاستقرار داخل الصومال.

حذرت الحكومة الاتحادية في الصومال كينيا، اليوم السبت، من مغبة التعبئة العسكرية في مدينة مانديرا الحدودية من خلال تسليح جماعة متمردة استضافتها بشكل غير قانوني من أجل زعزعة الاستقرار داخل الصومال.

جاء ذلك في بيان لوزارة الإعلام الصومالية،أشارت فيه إلى أن الحكومة الاتحادية تتابع عن كثب تحركات التعبئة العسكرية في مانديرا، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الصومالية (صونا).

وأضاف البيان أن الحكومة الاتحادية علمت بقيام القوات الكينية بنشر أسلحة ومليشيات في المدينة من أجل شن هجمات على قواعد الجيش الوطني الصومالي في مدينة بلد حواء.

وحذرت الحكومة الصومالية نظيرتها الكينية من “مغبة الأفعال التي تقوض الأمن العام لمنطقة القرن الأفريقي، وتكرر مجدداً أن تعيد كينيا النظر في تدخلها السافر في الشؤون الداخلية للصومال والذي قد يؤدي إلى زعزعة الاستقرار والأمن في المنطقة”.

وأكد البيان أن الحكومة الصومالية ستتخذ “كافة الخطوت اللازمة لضمان استقلالها السياسي وسلامتة أراضيها وحماية كرامة وشرف شعب جمهورية الصومال الفيدرالية”.

وكانت الحكومة الصومالية أعلنت في بيان يوم الثلاثاء الماضي “قطع العلاقات الدبلوماسية مع كينيا ردا على التجاوزات السياسية المتكررة والتدخل السافر للحكومة الكينية في سيادة بلادنا”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً