إطلاق برنامج لتطوير المهارات المستقبلية للمتطوعين

إطلاق برنامج لتطوير المهارات المستقبلية للمتطوعين







أطلق قسم التدريب والتطوير في فريق الوطن التطوعي، برنامج المتطوع القيادي الذي يهدف إلى تطوير المهارات المستقبلية للمتطوعين، ويساعدهم على التكيف مع المتغيرات المتوقعة وغير المتوقعة في مجال التطوع، واستقطب البرنامج 15 متطوعاً ومتطوعة قياديين للاستفادة من البرنامج الذي اشتمل على ورشة قيادة فريق العمل، وورشة إدارة الفعاليات بالتعاون مع الشريك الاستراتيجي للبرنامج وهو معهد…

أطلق قسم التدريب والتطوير في فريق الوطن التطوعي، برنامج المتطوع القيادي الذي يهدف إلى تطوير المهارات المستقبلية للمتطوعين، ويساعدهم على التكيف مع المتغيرات المتوقعة وغير المتوقعة في مجال التطوع، واستقطب البرنامج 15 متطوعاً ومتطوعة قياديين للاستفادة من البرنامج الذي اشتمل على ورشة قيادة فريق العمل، وورشة إدارة الفعاليات بالتعاون مع الشريك الاستراتيجي للبرنامج وهو معهد SMT للتدريب.

وقالت ميثة النهدي، نائب رئيس فريق الوطن التطوعي ومشرف قسم التدريب والتطوير في الفريق، في حديثها لـ «البيان»: يسعى قسم التدريب والتطوير في فريق الوطن التطوعي إلى مواجهة الصعوبات والتغيرات الناتجة من جائحة فيروس كورونا المستجد، وذلك من خلال تحفيز المتطوعين ودفع طاقتهم نحو استشراف المستقبل ومواكبة التحديات من خلال تقديم برامج تدريبية مميزة.

برنامج

ومن ضمن البرامج التي قدمها في ظل جائحة كورونا برنامج المتطوع القيادي الذي يهدف إلى تطوير المهارات المستقبلية للمتطوعين، ويساعدهم على التكيف مع المتغيرات المتوقعة وغير المتوقعة في مجال التطوع.

كما يسعى البرنامج إلى تعزيز مهارات المتطوعين الأساسية لإنشاء وتطوير نظام وبيئة عمل تطوعية فعّالة، وتطوير القدرات المناسبة لإدارة المهام وتقييم وتحديد الأولويات الصحيحة وجدولة الأنشطة. وأضافت: وحرصاً على رفع مستوى الاستفادة من البرنامج تم تقديم حلقة نقاشية بعنوان المتطوع القيادي الناجح التي تهدف إلى مشاركة خبرات المتطوعين الإداريين، وتمكين المتطوعين القياديين من العمل في الجانب الإداري التطوعي، إضافة إلى برنامج تحدي المتطوع القيادي لمنتسبي البرنامج الذي يهدف إلى تطبيق المهارات والخبرات المكتسبة من خلال العمل على خطة لفعالية افتراضية. وأكدت أن فريق الوطن التطوعي يطمح إلى تحقيق رؤية القيادة الحكيمة في الدولة من خلال ترك بصمة تطوعية في المجتمع ونشر ثقافة العمل التطوعي الاحترافي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً