الاتحاد الأوروبي لم يطلب المزيد من اللقاح ضد كورونا من بيونتيك

الاتحاد الأوروبي لم يطلب المزيد من اللقاح ضد كورونا من بيونتيك







ذكرت مجلة “دير شبيغل” الألمانية أن الاتحاد الأوروبي كان بإمكانه شراء المزيد من اللقاح ضد كورونا من تطوير شركتي “بيونتيك” الألمانية و”فايزر” الأمريكية على نحو يفوق الـ 300 مليون جرعة التي طلبها بالفعل. ونقلت المجلة اليوم الجمعة عن مصادر في المفاوضات قولها إن “بيونتيك” عرضت على الاتحاد ما يصل إلى 500 مليون جرعة.وقال رئيس شركة “موديرنا” الأمريكية للتقنيات الحيوية، ستيفان بانسل،…




لقاح بيونتيك فايزر ضد كورونا (أرشيف)


ذكرت مجلة “دير شبيغل” الألمانية أن الاتحاد الأوروبي كان بإمكانه شراء المزيد من اللقاح ضد كورونا من تطوير شركتي “بيونتيك” الألمانية و”فايزر” الأمريكية على نحو يفوق الـ 300 مليون جرعة التي طلبها بالفعل.

ونقلت المجلة اليوم الجمعة عن مصادر في المفاوضات قولها إن “بيونتيك” عرضت على الاتحاد ما يصل إلى 500 مليون جرعة.

وقال رئيس شركة “موديرنا” الأمريكية للتقنيات الحيوية، ستيفان بانسل، للمجلة إن شركته كان يمكن أن تسلم المزيد من لقاحها إلى الاتحاد الأوروبي على نحو يفوق الـ160 مليون جرعة المتفق عليها.

واللقاحان هما أول لقاحين من المنتظر الموافقة عليهما في الاتحاد الأوروبي.

ومن المتوقع صدور الموافقة على لقاح “بيونتيك فايزر” الأسبوع المقبل، ولقاح “موديرنا” في أوائل يناير (كانون الثاني). وفي ألمانيا ، من المقرر أن تبدأ التطعيمات يوم 27 ديسمبر (كانون الأول).

ولم يرد متحدث باسم المفوضية الأوروبية التعليق على مسار المفاوضات مع شركات الأدوية التي أجرتها المفوضية نيابة عن جميع دول الاتحاد الأوروبي البالغ عددها 27 دولة.

ومع ذلك، أوضح أن الهدف كان الحصول على مجموعة واسعة من الموردين المختلفين بتقنيات مختلفة، مشيراً إلى أن هذا من شأنه أن يزيد من فرص الحصول على لقاح فعال وغير مكلف ضد فيروس كورونا.

تجدر الإشارة إلى أن سعر لقاح “بيونتيك فايزر” الذي طورته الشركتان باستخدام تقنيات جديدة أعلى كثيراً من أسعار لقاحات طورت بالطرق التقليدية، مثل اللقاح الذي تعتزم شركة “آسترازينيكا” طرحه في السوق.

وقد لا يحتاج اللقاح التقليدي أيضاً إلى التخزين في درجات حرارة منخفضة للغاية على غرار لقاح “بيونتيك فايزر”، إلا أنه فعاليته أبطأ، ولم يتحدد بعد موعد صدور الموافقة عليه.

وقال كارل لاوترباخ، الخبير في سياسة الشؤون الصحية بالحزب الاشتراكي الديمقراطي الألمانية، في تصريحات لـ “دير شبيغل”: “يمكن لألمانيا أيضاً شراء لقاحات إضافية بشكل مباشر من الشركات، وأعتقد أننا يجب أن نفعل ذلك أيضا”.
وكتبت “دير شبيغل” أن الطاقات الإنتاجة لدى بيونتيك وموديرنا ستستنفد إلى حد كبير بحلول الصيف.

وسيستغرق التطعيم شهوراً حتى يكتمل على أي حال. ولوقف جائحة كورونا ، يقدر الخبراء أنه يجب تطعيم حوالي 60 إلى 70 % من السكان، ما يعني تطعيم 58 مليون شخص في ألمانيا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً