مايكروسوفت تعلن استغلال برمجيات خبيثة في أنظمتها لقرصنة الإدارة الأمريكية

مايكروسوفت تعلن استغلال برمجيات خبيثة في أنظمتها لقرصنة الإدارة الأمريكية







قالت شركة مايكروسوفت الخميس إنها اكتشفت برمجيات خبيثة في أنظمتها على صلة بهجوم إلكتروني واسع النطاق كشفه مسؤولون أمريكيون هذا الأسبوع، ما يضيف هدفاً تكنولوجياً كبيراً إلى قائمة متزايدة من الوكالات الحكومية التي تعرضت للهجوم. وتستخدم مايكروسوفت برمجيات أوريون لإدارة الشبكات التي تستخدم على نطاق واسع من إنتاج شركة سولارويندز، والتي استخدمت في الهجمات الروسية…




شعار مايكروسوفت (أرشيف)


قالت شركة مايكروسوفت الخميس إنها اكتشفت برمجيات خبيثة في أنظمتها على صلة بهجوم إلكتروني واسع النطاق كشفه مسؤولون أمريكيون هذا الأسبوع، ما يضيف هدفاً تكنولوجياً كبيراً إلى قائمة متزايدة من الوكالات الحكومية التي تعرضت للهجوم.

وتستخدم مايكروسوفت برمجيات أوريون لإدارة الشبكات التي تستخدم على نطاق واسع من إنتاج شركة سولارويندز، والتي استخدمت في الهجمات الروسية المحتملة على وكالات حيوية أمريكية وأهداف أخرى.

وقال متحدث باسم الشركة: “مثل عملاء سولارويندز الآخرين، كنا نبحث بنشاط عن دلائل على على وجود هذا الفاعل” مؤكداً رصد برمجيات خبيثة مرتبطة ببرمجيات سولارويندز، وأن مايكروسوفت عزلتها وحذفتها.

وأضاف أن الشركة لم تجد ما يدل على أن “أنظمتنا استخدمت لمهاجمة آخرين”.

وقال أحد المطلعين على حملة التسلل الإلكتروني إن المتسللين استغلوا خدمات مايكروسوفت السحابية، وتجنبوا البنية التحتية للشركة.

ولم ترد مايكروسوفت على أسئلة عن هذا الأسلوب.

غير أن مصدراً آخر مطلعاً قال إن وزارة الأمن الداخلي لا تعتقد أن مايكروسوفت كانت وسيلة رئيسية لنشر العدوى.

وتواصل مايكروسوفت والوزارة، التي قالت الخميس إن المهاجمين استخدموا وسائل متعددة للاختراق، التحقيقات.

وقالت وزارة الأمن الداخلي في نشرة إن المتسللين استخدموا أساليب أخرى إلى جانب تحديثات خبيثة لبرمجيات سولارويندز، التي تستخدمها مئات الآلاف من الشركات والوكالات الحكومية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً