لافروف يتهم الغرب بالافتقار إلى “المعايير الأخلاقية” في حادثة تسميم نافالني

لافروف يتهم الغرب بالافتقار إلى “المعايير الأخلاقية” في حادثة تسميم نافالني







اتهم وزير الخارجية الروسي سيرخي لافروف الغرب بالتصرف على نحو غير أخلاقي في واقعة تسميم المعارض الروسي البارز الكسي نافالني. ونقلت وكالة أنباء “إنترفاكس” الروسية عن لافروف قوله خلال زيارة له للعاصمة الكرواتية زغرب اليوم الأربعاء: “لقد اعتدنا أن تعلن الولايات المتحدة ودول غربية أخرى ببساطة في وسائل الإعلام اتهامات إلى روسيا سواء كان ذلك يتعلق …




وزير الخارجية الروسي سيرخي لافروف (أرشيف)


اتهم وزير الخارجية الروسي سيرخي لافروف الغرب بالتصرف على نحو غير أخلاقي في واقعة تسميم المعارض الروسي البارز الكسي نافالني.

ونقلت وكالة أنباء “إنترفاكس” الروسية عن لافروف قوله خلال زيارة له للعاصمة الكرواتية زغرب اليوم الأربعاء: “لقد اعتدنا أن تعلن الولايات المتحدة ودول غربية أخرى ببساطة في وسائل الإعلام اتهامات إلى روسيا سواء كان ذلك يتعلق بقراصنة أو بتسميم نافالني مرتين أو 3 مرات”.

وأضاف لافروف أن الطريقة التي تم توجيه الاتهامات بها، تُظْهِر الافتقار إلى “أي معايير أخلاقية لدى شركائنا الغربيين”، وشكا من تفسير صمت موسكو بعد الكشف عن الحقائق المزعومة، على أنه اعتراف بالذنب في واقعة نافالني.

ويبدو أن تصريحات لافروف جاءت رداً على سؤال حول تقرير إعلامي ذكر أن نافالني تعرض للتسميم في أغسطس (آب) أكثر من مرة، وكان الكرملين وكذلك نافالني نفسه قد نفيا صحة هذا التقرير ووصفاه بأنه عبث.

ويجري النقاش حالياً في روسيا وعلى الصعيد الدولي حول مقطع فيديو ظهر فيه نافالني أول أمس الاثنين واتهم فيه 8 موظفين بالاسم من جهاز الأمن الاتحادي الروسي (إف إس بي) بالمسؤولية عن تسميمه، وقد حصد المقطع أكثر من 10 ملايين مشاهدة حتى بعد ظهر اليوم.

والتزم الكرملين حتى الان الصمت حيال الاتهامات الموجهة إلى روسيا، كما ألغى المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف إحاطاته الصحافية مؤقتاً، ولم يتعرض لافروف في تصريحاته لهذه الاتهامات على نحو محدد.

وتوقعت وسائل إعلام أن يتطرق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى هذا الموضوع في مؤتمره الصحافي السنوي الكبير غداً الخميس.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً