“كهرباء دبي” تطلق حملة توعوية لتجنب حدوث الأعطال في موسم الأمطار

“كهرباء دبي” تطلق حملة توعوية لتجنب حدوث الأعطال في موسم الأمطار







أطلقت هيئة كهرباء ومياه دبي “ديوا”، حملة توعوية، لتعريف متعامليها بأهم الاحتياطات والإجراءات الواجب اتخاذها خلال موسم الأمطار، لتجنب حدوث أي أعطال داخلية وضمان سلامة واستمرارية إمدادات الطاقة الكهربائية. ودعت الهيئة المتعاملين للاستعانة بخدمات فني كهربائي مؤهل للقيام بأعمال الصيانة الدورية، والتأكد بشكل دائم من أن جميع الوصلات الكهربائية الخارجية للمنزل واللوحات الكهربائية وصندوق العداد من النوع المقاوم للمياه، ومعزولة…

أطلقت هيئة كهرباء ومياه دبي “ديوا”، حملة توعوية،
لتعريف متعامليها بأهم الاحتياطات والإجراءات الواجب اتخاذها خلال موسم الأمطار، لتجنب
حدوث أي أعطال داخلية وضمان سلامة واستمرارية إمدادات الطاقة الكهربائية.

ودعت الهيئة المتعاملين للاستعانة بخدمات فني كهربائي مؤهل
للقيام بأعمال الصيانة الدورية، والتأكد بشكل دائم من أن جميع الوصلات الكهربائية الخارجية
للمنزل واللوحات الكهربائية وصندوق العداد من النوع المقاوم للمياه، ومعزولة بشكل جيد،
وذلك لتفادي أي انقطاع في خدمات الهيئة.

وأكد معالي سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي
لهيئة كهرباء ومياه دبي، التزام الهيئة بإعداد خطط استباقية لضمان توفير جميع خدماتها
وفق أعلى معايير الكفاءة والتوافرية والاعتمادية، وحرصها على رفع مستوى وعي المتعاملين
من خلال الحملات التوعوية التي تطلقها على مدار العام.

ولفت إلى أن الهيئة تعمل على تعزيز مرونتها من خلال تطوير
قدراتها للتنبؤ بالمخاطر والاستعداد للتغييرات وذلك لضمان استمرارية الأعمال، مشيراً
إلى أن جهود الهيئة أثمرت عن تحقيق نتائج عالمية مهمة في استمرارية الأعمال، حيث حافظت
دولة الإمارات ممثلة بهيئة كهرباء ومياه دبي، وللعام الثالث على التوالي على المرتبة
الأولى عالمياً في الحصول على الكهرباء، بحسب تقرير البنك الدولي لممارسة الأعمال
2020، وذلك باستيفاء كافة مؤشرات المحور وبنسبة 100%، كما حققت الهيئة نتائج قياسية
عالمية في معدل انقطاع الكهرباء لكل مشترك سنوياً والذي بلغ 1.68 دقيقة انقطاع للمشترك،
مقارنة مع 15 دقيقة لدى نخبة شركات الكهرباء في دول الاتحاد الأوروبي.

وتوفر الهيئة عبر “متجر ديوا” على تطبيقها الذكي
أسماء مزودي الخدمات الفنية ممن يمكن للمتعاملين التواصل معهم في حال وجود أعطال داخلية
في المبنى مصحوبة بباقة من الخصومات والعروض الخاصة بخدمات الصيانة والأجهزة الموفرة
للطاقة وغيرها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً