رابط التسجيل للحصول على لقاح كورونا مجانا في السعودية

رابط التسجيل للحصول على لقاح كورونا مجانا في السعودية







أعلنت وزارة الصحة السعودية اليوم الثلاثاء الخامس عشر من ديسمبر، بدء التسجيل للحصول على لقاح كورونا ابتداءً من اليوم، لجميع المواطنين السعوديين والمقيمين في المملكة، وذلك عبر تطبيق “صحتي” من خلال الرابط التالي . بدء التسجيل للحصول على لقاح كورونا وأكدت وزارة الصحة نقلا عن وكالة الأنباء السعودية “واس”، مأمونية وفاعلية اللقاح نظرًا لاجتيازه مراحل اختبار اللقاح…

أعلنت وزارة الصحة السعودية اليوم الثلاثاء الخامس عشر من ديسمبر، بدء التسجيل للحصول على لقاح كورونا ابتداءً من اليوم، لجميع المواطنين السعوديين والمقيمين في المملكة، وذلك عبر تطبيق “صحتي” من خلال الرابط التالي .

بدء التسجيل للحصول على لقاح كورونا

وأكدت وزارة الصحة نقلا عن وكالة الأنباء السعودية “واس”، مأمونية وفاعلية اللقاح نظرًا لاجتيازه مراحل اختبار اللقاح بفاعلية وحدوث استجابة مناعية قوية وأجسام مضادة مستمرة، مؤكدة مجانية الحصول على اللقاح لجميع المواطنين والمقيمين، وذلك إنفاذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة.

اختبارات فيروس كورونا

التطعيم على ثلاث مراحل

وأوضحت الوزارة أن التطعيم سيكون على ثلاث مراحل، وكل مرحلة لها فئات مستهدفة، حيث تستهدف المرحلة الأولى: المواطنين والمقيمين من هم فوق 65 عاماً; أصحاب المهن الأكثر عرضة للعدوى، الأشخاص الذين لديهم سمنة مفرطة وتتجاوز كتلة الجسم لديهم 40، ومن لديهم نقص في المناعة مثل زراعة الأعضاء أو يتناولون أدوية مثبطة للمناعة، ومن لديهم مرضان اثنان أو أكثر من الأمراض المزمنة التالية: الربو، السكري، أمراض الكلى المزمنة، أمراض القلب المزمنة بما فيها أمراض الشرايين التاجية، ومرض الانسداد الرئوي المزمن، ومن لديهم تاريخ جلطة دماغية سابقة.

الفئة الثانية المستهدفة في تطعيم كورونا

أما الفئة المستهدفة في المرحلة الثانية: فهم المواطنون والمقيمون ممن تجاوزوا 50 عاماً، وبقية الممارسين الصحيين، ومن لديهم أحد الأمراض المزمنة التالية: الربو، السكري، أمراض الكلى المزمنة، أمراض القلب المزمنة بما فيها أمراض الشرايين التاجية، ومرض الانسداد الرئوي المزمن، والسرطان النشط، ومن لديهم سمنة وكتلة الجسم لديهم ما بين 30 – 40، فيما تستهدف الفئة في المرحلة الثالثة: جميع المواطنين والمقيمين الراغبين في أخذ اللقاح.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً