إنفوغراف: فوائد مدهشة لقراءة قصص قبل النوم لطفلك

إنفوغراف: فوائد مدهشة لقراءة قصص قبل النوم لطفلك







تعتقد الكثير من الأمهات أن قراءة قصة لأطفالهن يساعد فقط على تسليتهم وحملهم على النوم، لكن الخبراء يؤكدون على أهمية هذه القصص لتعزيز القدرات المعرفية والعقلية للأطفال. وفيما يلي مجموعة من الفوائد المدهشة لقراءة قصص قبل النوم للأطفال، بحسب موقع لتيس كامب الإلكتروني:تعزيز عملية التعلمعندما تقرأ للطفل، فإنك تساعده على التعلم من خلال تطوير مهارات…




إنفوغراف 24


تعتقد الكثير من الأمهات أن قراءة قصة لأطفالهن يساعد فقط على تسليتهم وحملهم على النوم، لكن الخبراء يؤكدون على أهمية هذه القصص لتعزيز القدرات المعرفية والعقلية للأطفال.

وفيما يلي مجموعة من الفوائد المدهشة لقراءة قصص قبل النوم للأطفال، بحسب موقع لتيس كامب الإلكتروني:

تعزيز عملية التعلم
عندما تقرأ للطفل، فإنك تساعده على التعلم من خلال تطوير مهارات معينة، مثل اللغة والاستماع والخيال، كما يعزز مفرداته اللغوية، ويخلق مشاهد فريدة وصوراً ذهنية في عقله، وهذا يؤدي إلى مزيد من الولع بالقراءة.

وعلاوة على ذلك، تؤثر القراءة على طفلك بشكل إيجابي في المدرسة، وتشير الدراسات إلى أن غالبية الأطفال الذين يستمتعون بالقراءة يتفوقون في المدرسة، خاصة في مادة الأدب واللغة.

تعزيز العلاقة بالطفل
تساعد عادة القراءة للطفل على تعزيز العلاقة بينه وبين والديه، وقراءة قصة ما قبل النوم هي على رأس قائمة الأشياء التي يمكنك القيام بها لتوطيد هذه العلاقة، فأثناء القراءة والسماح لطفلك بالجلوس أو الاستلقاء بجانبك، فأنت تقوم بالفعل بإنشاء اتصال قوي معه، وبعد قراءة القصة يمكن للأب أو الأم توجيه بعض الأسئلة للطفل من قبيل إذا كان لديه صديق يشبه إحدى شخصيات القصة، أو ماذا يمكن أن يفعل إذا كان في موقف مشابه.

حث الطفل على القراءة
عندما ترغب في تشجيع طفلك على القراءة، فإن إحدى أفضل الطرق للقيام بذلك هي قراءة قصة ما قبل النوم أو السماح له برؤيتك وأنت تقرأ، فالطفل يقتدي بوالديه في كل ما يفعلانه، لذلك إذا كنت تمارس طقوس القراءة قبل النوم فهذا سيحفز طفلك وينمي شغفه بالقراءة.

تعزيز الذكاء العاطفي
خلال قصة ما قبل النوم، يمكن لطفلك أن يتخيل أنواعاً مختلفة من المواقف وأحياناً المواقف التي يمكن أن يتعامل معها، وهذا يجعل طفلك يشعر أنه ليس بمفرده، وأن هناك بعض الأشخاص أو الشخصيات يشعرون بالأشياء التي يشعر بها، وهذا يمنحه فكرة عن كيفية إدارة عواطفه أو مواجهة معضلاته الخاصة. وتساعد قراءة الكتب الأطفال أيضاً على التعبير عن أنفسهم بشكل أفضل مع تحسين مفرداتهم العاطفية، كما يقلل هذا النشاط من الانهيارات العاطفية أو نوبات الغضب.

خفض مستويات التوتر
يمكن أن تكون إدارة الإجهاد القائمة على القراءة فعالة لدى الأطفال كما هي عند البالغين. وتساعد القراءة عقل طفلك على التجول في أماكن لم يزرها من قبل وتأخذه في مغامرة تتجاوز البيئة التي اعتاد على رؤيتها. وفي نفس الوقت فإن جلوس الطفل في حضن أحد الوالدين أثناء قراءة قصة ما قبل النوم يقلل من مستويات الكورتيزول مما يساعده على الاسترخاء والتركيز بشكل أفضل.

تحسين المهارات المنطقية
هل سبق لطفلك أن طلب منك قراءة كتابه المفضل كل ليلة لمدة أسبوع أو أكثر؟ قد تتعب من قراءة هذا الكتاب مراراً وتكراراً، ولكن مع التكرار يأتي الإتقان والملاحظة. سيبدأ الأطفال في ملاحظة الأنماط وأنت تكررها، وسيبدؤون في تذكر الكلمات ذات القافية. وتعلم كيفية التنبؤ بالنتائج المحتملة لمشاهد معينة باستخدام أدلة السياق من القصص التي تقرأها. ويمكن أن يساعد تطوير هذه المهارات في سن مبكرة طفلك في وقت لاحق في المدرسة حيث يتعامل مع مشاكل الرياضيات ويلاحظ الهياكل والأنماط لفهم التسلسلات المختلفة بطريقة منطقية. ويساعد تمرين المنطق هذا أيضاً على تعزيز التفكير النقدي والتحليل الجيد.

تحسين الانتباه
يعد إشراك طفلك في قصص ما قبل النوم طريقة ممتازة لمساعدته على الشعور بالراحة عند التعامل مع عادة القراءة، وهي عادة مفيدة وصحية للغاية، ويمكنك تحسين مهارات الانتباه لدى الطفل من خلال القراءة له كل ليلة، فتركيزه على الأحداث والصور والكلمات يعزز هذه المهارة لديه.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً