ماهي الاطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الصدفية

ماهي الاطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الصدفية







ماهي الاطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الصدفية، هي الأطعمة التي تحوي عناصر غذائية تساهم في زيادة حدة أعراض الصدفية وتضر الجلد وتبطئ من عملية الشفاء، والصدفية مرض جلدي مزمن يحتاج إلى عناية فائقة لتفادي مضاعفاته. ماهي الاطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الصدفية: مركز علاج الصدفية الأمريكي ووفقا لموقع ” everydayhealth” ذكر مجموعة من الأطعمة والمشروبات التي يجب…

ماهي الاطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الصدفية، هي الأطعمة التي تحوي عناصر غذائية تساهم في زيادة حدة أعراض الصدفية وتضر الجلد وتبطئ من عملية الشفاء، والصدفية مرض جلدي مزمن يحتاج إلى عناية فائقة لتفادي مضاعفاته.

ماهي الاطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الصدفية:

التوابل و الصلصات تفاقم مرض الصدفية

مركز علاج الصدفية الأمريكي ووفقا لموقع ” everydayhealth” ذكر مجموعة من الأطعمة والمشروبات التي يجب تجنبها لمرضى الصدفية، وهي:

  • الوجبات السريعة وذلك بسبب احتوائها على كميات كبيرة من الدهون المشبعة والدهون المتحولة والنشويات المكررة والسكريات، وهي عناصر تفاقم مرض الصدفية.
  • اللحوم الحمراء وذلك كونها تحتوي على الدهون غير المشبعة المكونة من حمض الأراكيدونيك، الذي يفاقم مرض الصدفية.
  • اللحوم المصنعة مثل السجق واللحم المقدد والمرتديلا، وذلك بسبب كميات الدهون المشبعة والمنكهات الصناعية و المواد الحافظة، وهي عناصر تضر الجلد وترفع من الأمراض الالتهابية في الجسم.
  • منتجات الألبان خاصة حليب البقر، وهي منتجات تحتوي بطبيعتها على حمض الأراكيدونيك و الكازين البروتيني مما يساهم في زيادة مرض الصدفية.
  • صفار البيض لا يناسب مرضى الصدفية ايضا بسبب احتوائه على حمض الأراكيدونيك.
  • الفواكه الحمضية مثل الجريب فروت والبرتقال والليمون فهي من مسببات الحساسية الشائعة، ولها تأثير على صحة الجلد في حال الإصابة بالصدفية.
  • القمح والشعير من الأطعمة التي يجب تجنبها لمرضى الصدفية، وذلك بسبب احتوائها على بروتين الجلوتين وهو من العناصر التي تبطء من شفاء الصدفية.
  • الصلصات و التوابل خاصة الصلصات الجاهزة مثل الخل وصلصات الطماطم و الصلصات الحارة و التوابل منها القرفة والكاري حيث يوجد أنها تفاقم أعراض الصدفية.

على مريض الصدفية أن يقلل من منتجات الألبان

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً