طريقة نسف الدهون السريعة برجيم عصير العنب 

طريقة نسف الدهون السريعة برجيم عصير العنب 







من أجل نسف الدهون التي تتراكم في مناطق الجسم المختفة تتوفر طرق عدة أبرزها وأكثرها اهمية اتباع نظام غذائي لا يحتوي على المواد الدهنية الضارة وعلى السكريات مع ممارسة التمارين الرياضية المخصصة لمناطق البطن والخاصرتين والفخذين والذراعين. كذلك من المفيد اتباع بعض الحميات الموقتة التي تقوم على تناول احد المكونات الصحية. ومنها رجيم عصير العنب الذي…

من أجل نسف الدهون التي تتراكم في مناطق الجسم المختفة تتوفر طرق عدة أبرزها وأكثرها اهمية اتباع نظام غذائي لا يحتوي على المواد الدهنية الضارة وعلى السكريات مع ممارسة التمارين الرياضية المخصصة لمناطق البطن والخاصرتين والفخذين والذراعين. كذلك من المفيد اتباع بعض الحميات الموقتة التي تقوم على تناول احد المكونات الصحية. ومنها رجيم عصير العنب الذي يمكن تطبيقه لمدة لا تزيد على على 4 إلى 5 ايام والذي يساهم في نسف الدهون بسرعة كبيرة. لكن لاأفضل عدم فعل هذا من دون استشارة اختصاصية التغذية ااو الطبيبة المعالجة.

قواعد الحمية

alt

يمكن رجيم عصير العنب، سواء كان اخضر ام اسود ام احمر، ان يساعد على نسف الدهون بسرعة كبيرة شرط أن يتم اتباع قواعده بشكل صحيح. ومن المهم في هذه الحالة التنبه إلى بعض المحاذير الاساسية.
– تعتبر هذه الحمية قاسية ولهذا يجب عدم اتباعها لمدة تزيد على 4 إلى 5 ايام منعاً لحدوث اي نقص في المغذيات الأساسية.
– يجب صنع العصير من دون اضافة اي محليات صناعية. كما يجب تصفيته لكي لا يحتوي على بقايا الثمر او البذور.

alt

اقرئي أيضاً: افضل طرق القضاء على الدهون العنيدة برجيم التفاح والماء

– يمكن شرب 3 اكواب كبيرة من العصير يومياً، في الصباح وعند الظهر وفي المساء قبل الساعة السادسة.
– لا يمكن تناول اي نوع من انواع الطعام وعند الشعور بالجوع من الافضل شرب كمية كبيرة من الماء. فهذا يساعد على تنقية الجسم من الفضلات الضارة.
– يمكن العصير أن يوفر للجسم ما لا يقل عن 500 سعرة حرارية يومياً وهذا ما يدفعه إلى البحث عن الطاقة من خلال حرق الدهون التي تتراكم فيه. وهكذا يمكن نحت الجسم بشكل فعال في مدة قصيرة جداً.

alt

– عند اتباع هذا الرجيم يمكن خسارة كيلوغرام واحد كل يومين. لكن الافضل عدم فعل هذا لمدة طويلة. ومن الممكن تكرار الحمية مرتين سنوياً. فهي تساعد على تخليص الجسم من السموم الضارة التي تتجمع فيه ويمكن ان تسبب المعاناة من الأمراض ومن المشاكل الصحية المختلفة.
– من المهم الانتباه إلى عدم اتباع هذه الحمية في حال المعاناة من النوعين الاول والثاني من داء السكري منعاً لحدوث مضاعفات خطرة.

alt

– من الأفضل أيضاً عدم تطبق الرجيم في حال المعاناة من مشكلة حساسية العنب. والافضل دائماً قبل اتباع اي حمية استشارة الطبيبة او اختصاصية التغذية لمعرفة تأثيراتها ومضاعفاتها المحتملة على الجسم.
– مع بداية اتباع الحمية قد تتم المعاناة من الامساك او الاسهال إلا ان هذه المشكلة تنتهي مع مرور الوقت.

alt

– يمكن بعد انتهاء الحمية استعادة النظام الغذائي الصحي العادي. لكن الافضل فعل هذا بطريقة تدريجية. يجب البدء بتناول الخضار ثم البقوليات. وبعد هذا يمكن البدء بأكل اللحوم على ان تكون خالية من الدهون.
– من الضروري الابتعاد عن تناول الخبز الابيض والاكتفاء بأكل الخبز الاسمر او المصنوع من الحبوب الكاملة لكن بكمية معتدلة جداً.

alt

– يجب الانتباه إلى اهمية ممارسة التمارين الرياضية مثل المشي لمدة 30 دقيقة يومياً أو ساعة واحدة من 3 إلى 4 مرات اسبوعياً.
– يجب مواصلة شرب كمية كبيرة من الماء في الفترات الفاصلة بين الوجبات من اجل تحفيز عمليتي الأيض والهضم. وهكذا يمكن نسف الدهون بسرعة ومن دون الشعور بالجوع أو الحرمان في ايام قليلة جداً.

alt

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً