لقاحات “كورونا” تفتح نافذة الأمل والعالم يتنفّس الصعداء

لقاحات “كورونا” تفتح نافذة الأمل والعالم يتنفّس الصعداء







بدأ العالم يتنفّس الصعداء بعدما تحوّل الانتظار الصعب للقاح كورونا إلى واقع ونافذة أمل للخلاص من الوباء القاتل، حيث بدأت العديد من الدول حملات التلقيح لسكانها، وتنتظر دول أخرى الدور.

بدأ العالم يتنفّس الصعداء بعدما تحوّل الانتظار الصعب للقاح كورونا إلى واقع ونافذة أمل للخلاص من الوباء القاتل، حيث بدأت العديد من الدول حملات التلقيح لسكانها، وتنتظر دول أخرى الدور.

وباشرت الولايات المتحدة، اليوم الأثنين، حملة تلقيح واسعة ضد فيروس كورونا بعد تحضيرات لوجيستية سريعة خلال عطلة نهاية الأسبوع، فيما تطلق فرنسا استراتيجية فحوصات واسعة في بعض المدن وتستعد ألمانيا لإغلاق جزئي.

في الولايات المتحدة، أكثر البلدان تضرراً من الوباء، بدأ شحن لقاح تحالف «فايزر-بيونتيك» في صناديق وعلى درجة حرارة 70 تحت الصفر، من مصنع فايزر في ميشيغان إلى المستشفيات ومراكز تلقيح أخرى. وأوضحت شركة فايزر أن 20 طائرة ستنقل يومياً جرعات اللقاح إلى المناطق الأمريكية.

وتشمل مرحلة التلقيح الأولى نحو 3 ملايين شخص، فيما الهدف هو تلقيح 20 مليون شخص في ديسمبر ونحو مئة مليون قبل نهاية مارس.

ويبدأ الأطباء في التطعيم بإنجلترا بلقاح «فايزر- بيونتك» بداية من الأسبوع الجاري، ما يزيد من إتاحة العلاج الذي لم يكن متاحاً، خلال الأسبوع الماضي، إلا في المستشفيات. وتسلمت أكثر من 100 منطقة في البلاد اللقاح أمس، بهدف بدء التطعيم بعد ذلك بساعات.

ووصل أول لقاح إلى كندا الأحد وبدأ الكنديون في تلقي التطعيم أمس. وقال رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو على «تويتر» أعلى صورة لطائرة شحن تُستخدم على ما يبدو لنقل لقاح فايزر- بيونتيك «وصلت الدفعة الأولى من جرعات لقاح فايزر- بيونتيك إلى كندا». وستذهب الجرعات الأولية البالغ عددها 30 ألف جرعة إلى 14 موقعاً عبر كندا.

عسكرة اللقاح

وفي برلين، أكدت مصادر عسكرية ألمانية أن ثكنة عسكرية في شمال ألمانيا ستصبح منشأة رئيسية لتخزين اللقاح. وسيتم تخزين جرعات اللقاح في منشأة ببلدة كفانكنبروك قبل توزيعها في أنحاء البلاد. وامتنعت وزارة الدفاع عن التعليق. وتقول المصادر إن الخطة ظلت سرية لعدة أسابيع لمنع تدخل المنتقدين، بمن فيهم المشككون في اللقاح.

وتعتزم إيطاليا إقامة مراكز على هيئة زهرة الربيع في الساحات لتوزيع اللقاح، وذلك ضمن حملة تنطلق الشهر المقبل. وصمم المراكز التي تأخذ هيئة زهرة الربيع الفنان المعماري ستيفانو بويري الذي قال فريقه إنه اختار الزهرة، التي تؤذن ببداية الربيع، رمزاً للحملة التي تحمل شعار «إيطاليا تولد من جديد بزهرة».

وقال دومينيكو أركوري، المفوض الخاص بمكافحة «كورونا» في روما، إن إيطاليا تأمل في بدء تطعيم الأطقم الطبية ونزلاء دور كبار السن.

من المقرر أن يكون اللقاح متاحاً في باكستان في غضون الشهرين المقبلين، بحسب ما قاله اليوم، الدكتور عطاء الرحمن، رئيس فريق العمل الوطني للعلوم والتكنولوجيا التابع لرئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان. ونقلت شبكة «جيو نيوز» الإخبارية الباكستانية عن المسؤول الباكستاني القول، إن الدول الأغنى والأكبر قد دفعت بالفعل ثمن الحصول على اللقاح، مضيفاً أن «الأمر سيستغرق بعض الوقت بالنسبة للدول الأصغر لشراء اللقاح».

انتقادات لاذعة

في البرازيل، واجه الرئيس جايير بولسونارو انتقادات لاذعة بسبب خطة حكومته، أو عدم وجودها، على قول معارضين، لتلقيح السكان.

وأعلنت البرازيل خطتها للتلقيح السبت مع بعض الثغر الملحوظة، من ضمنها تاريخ بدء الحملة وتفاصيل كيفية تحقيق هدفها المتمثل في تلقيح 70 في المئة من السكان. وأثار ذلك موجة جديدة من الانتقادات للرئيس بولسونارو الذي تحدى باستمرار نصائح الخبراء بشأن احتواء الوباء، وأعلن أخيراً أنه لا ينوي تلقي اللقاح.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً