غرفة التجارة وجامعة الشارقة تتعاونان في مجال التدريب المهني والبحث العلمي

غرفة التجارة وجامعة الشارقة تتعاونان في مجال التدريب المهني والبحث العلمي







وقعت غرفة تجارة وصناعة الشارقة امس اتفاقية تعاون مع جامعة الشارقة بهدف تعزيز أواصر التعاون بين الجانبين في العديد من المجالات ذات الاهتمام المتبادل خاصة في مجال التدريب المهني للطلبة وتعزيز البحث العلمي وبناء اقتصاد المعرفة وذلك تحقيقاً لهدفهما المشترك في الإسهام إيجابياً في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبحثية في إمارة الشارقة.

وقعت غرفة تجارة وصناعة الشارقة امس اتفاقية تعاون مع جامعة الشارقة بهدف تعزيز أواصر التعاون بين الجانبين في العديد من المجالات ذات الاهتمام المتبادل خاصة في مجال التدريب المهني للطلبة وتعزيز البحث العلمي وبناء اقتصاد المعرفة وذلك تحقيقاً لهدفهما المشترك في الإسهام إيجابياً في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبحثية في إمارة الشارقة.

وقع الاتفاقية عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة والدكتور صلاح طاهر الحاج نائب مدير جامعة الشارقة لشؤون المجتمع بحضور محمد أحمد أمين العوضي مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة وعدد من المسؤولين من الجانبين.

وتنص الاتفاقية على دعم غرفة تجارة وصناعة الشارقة لمساقات التعليم التنفيذي التي تطرحها كلية إدارة الأعمال من خلال ترشيح مرشحين تنفيذيين ملائمين لكل برنامج تدريبي وتغطية الرسوم التدريبية ذات الصلة كما ستقدم الغرفة بموجب الاتفاقية جائزة مالية لأفضل رسالة ماجستير أو أطروحة دكتوراه في إدارة الأعمال في نهاية كل عام أكاديمي بالإضافة إلى دعم كلية إدارة الأعمال في استضافة مجموعة من المتحدثين وخبراء مجتمع الأعمال لإلهام الطلبة وتعريفهم بالعالم الواقعي للأعمال ومنحهم المهارات ذات الصلة لإعدادهم لفرص وظيفية في القطاعين العام والخاص في إمارة الشارقة.

وأشار عبد الله سلطان العويس إلى أن توقيع الاتفاقية يأتي في إطار حرص غرفة تجارة وصناعة الشارقة على استدامة وتوسيع آفاق التعاون مع جامعة الشارقة إذ تتيح الاتفاقية الفرصة لها في تعزيز مساهمتها بتدريب وتأهيل طلبة الجامعات لسوق العمل وتشجيعهم على البحث العلمي وتزويدهم بالمهارات والخبرات العملية التي تؤهلهم على تجاوز مختلف تحديات سوق العمل ما يساهم في رفد مختلف قطاعات الأعمال بكفاءات شابة ذات إمكانيات أكاديمية عالية ومهارات عملية متميزة ولا سيما أن جامعة الشارقة تمتلك نخبة كبيرة من الطلبة والخريجين المتميزين إذ تعد من كبريات الجامعات محلياً وإقليمياً كما أنها جامعة شاملة لكافة التخصصات الأكاديمية وتتبع أفضل الممارسات التعليمية العالمية والتي هي محصلة الاهتمام الكبير الذي يوليه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس ومؤسس جامعة الشارقة لقطاع التعليم والدعم الكبير الذي يقدمه سموه بتوفير كافة المتطلبات والأدوات والبنى التحتية والكوادر العلمية للارتقاء بجودة العملية التعليمية.

وأوضح العويس أن الغرفة ستعمل من خلال هذه الاتفاقية على تقديم جائزة مالية لأفضل رسالة ماجستير أو أطروحة دكتوراه في إدارة الأعمال في نهاية كل عام أكاديمي لتكون وسيلة لتحفيز الطلبة ليطلقوا العنان لبحوثهم العلمية الإبداعية لترجمتها في مشاريع استثمارية رائدة وذلك نظراً لأهمية البحث العلمي ودوره المحوري في التحول إلى اقتصاد ومجتمع المعرفة.

من جهته أكد الدكتور صلاح طاهر الحاج أن تعزيز علاقات التعاون المشترك مع غرفة تجارة وصناعة الشارقة يخدم مصالح الجانبين على حد سواء وبالتالي ازدهار مجتمعي الطلبة والأعمال وكذلك اقتصاد المعرفة في الإمارة.. مشيراً إلى أن هذه الاتفاقية ستدعم وتؤكد على سعي الجانبين الدؤوب إلى المساهمة الفاعلة في ترجمة توجه إمارة الشارقة الرامي إلى دعم الإبداع وترسيخ ثقافة الابتكار من خلال توفير بيئة تحفيزية متكاملة تسهم في تعزيز البحث العلمي التطبيقي الهدف لخدمة المجتمع وتنميته وتبني برامج التطوير والتعلم المستمر وصولاً إلى المزيد من الإنجازات وتحقيق الأهداف التنموية الشاملة التي تتطلع إليها الإمارة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً