أردوغان يخطط للانتقام من أوغلو مثل غولن

أردوغان يخطط للانتقام من أوغلو مثل غولن







صعد رئيس الوزراء التركي السابق أحمد داود أوغلو، وتيرة انتقاداته لأردوغان بعد بيع 10% من بورصة إسطنبول لقطر، الذي اعتبره تفويتاً في مقدرات تركيا في محاولة لإنقاذ مستقبل أردوغان السياسي. ونقل موقع “أحوال تركية” اليوم الإثنين، أن أوغلو اتهم الرئيس التركي أردوغان بخيانة الأمانة، والتصرف في أموال الشعب وفق هواه، مطالباً بمحاسبته.وأوضح الموقع، أن أردوغان قد يبطش…




رئيس الوزراء التركي السابق أحمد داود أوغلو (أرشيف)


صعد رئيس الوزراء التركي السابق أحمد داود أوغلو، وتيرة انتقاداته لأردوغان بعد بيع 10% من بورصة إسطنبول لقطر، الذي اعتبره تفويتاً في مقدرات تركيا في محاولة لإنقاذ مستقبل أردوغان السياسي.

ونقل موقع “أحوال تركية” اليوم الإثنين، أن أوغلو اتهم الرئيس التركي أردوغان بخيانة الأمانة، والتصرف في أموال الشعب وفق هواه، مطالباً بمحاسبته.

وأوضح الموقع، أن أردوغان قد يبطش بحليفه السابق وخصمه الحالي أحمد داود أوغلو، مثل حلفائه السابقين الذين انشقوا عليه، خاصةً أن أردوغان يواصل التصرف بعدوانية مع معارضيه.

ولم يستبعد الموقع أن يتعامل أردوغان مع أوغلو، خصمه الجديد مثل مع حليفه السابق أيضاً فتح الله غولن، بعد الانقلاب الفاشل في 2016، واتهامه بتدبيره، قبل إطلاق حملة واسعة من الاعتقالات، وتصفية أتباعه وأنصاره ومن كان على صلة به.

وأشار الموقع إلى أن أردوغان بدأ انتقامه من أوغلو بمحاولة محو أي أثر إيجابي يذكّر الناخبين الأتراك بإنجازات خصمه السياسي أحمد داوود أوغلو، بالمرسوم الرئاسي الذي أصدره في يونيو (حزيران) الماضي، بإغلاق جامعة إسطنبول شهير في إسطنبول التي أسسها أوغلو.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً