يونانيان يواجهان اتهامات بالتجسس لصالح تركيا

يونانيان يواجهان اتهامات بالتجسس لصالح تركيا







أعلنت الشرطة اليونانية أن سلطات البلاد تعتزم توجيه اتهامات بالتجسس الى مواطنين يعملان في جزيرة رودوس الجنوبية الشرقية.

أعلنت الشرطة اليونانية أن سلطات البلاد تعتزم توجيه اتهامات بالتجسس الى مواطنين يعملان في جزيرة رودوس الجنوبية الشرقية.

ووفق وسائل إعلام يونانية فإن الرجلين يعتقد أنهما كان يتجسسان لصالح تركيا.

ويعمل واحد من المشتبه بهما على متن عبارة تبحر من رودوس الى جزيرة كاستيلوريزو اليونانية التي تقع قبالة السواحل التركية، فيما ذُكر أن الثاني يعمل في القنصلية التركية في رودوس.

وتقع جزيرة كاستيلوريزو الصغيرة على بعد كيلومترين فقط من السواحل التركية وفي مياه متنازع عليها كانت مؤخرا مصدرا لتصاعد التوتر بين تركيا واليونان.

وأفادت قناة “سي إن إن اليونان” أن العامل على العبارة كان يزوّد المشتبه به الثاني بمعلومات عن مواقع سفن البحرية اليونانية وأمور أخرى تتعلق بالجيش اليوناني على الجزيرة.

ووفق بيان الشرطة فإن التحقيق الذي ستوجّه الاتهامات بناء عليه “جرى بالتعاون الوثيق مع جهاز المخابرات الوطنية اليوناني”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً