اغتيال مصور سوري على أيدي مجهولين في مدينة تخضع لسيطرة تركيا

اغتيال مصور سوري على أيدي مجهولين في مدينة تخضع لسيطرة تركيا







اغتيل المصور والناشط السوري حسين خطاب السبت أثناء عمله على تحقيق حول فيروس كورونا على أيدي رجلين مجهولين في مدينة الباب شمالي سوريا والتي تخضع لسيطرة تركيا، وفقاً لمنظمتين غير حكوميتين. وكشف المرصد السوري لحقوق الانسان أن خطاب، الذي كان يعمل مصور حر لقناة “تي ار تي” التركية، اغتيل على أيدي رجلين مسلحين مجهولين أطلقا النار عليه …




الناشط السوري حسين خطاب (أرشيف)


اغتيل المصور والناشط السوري حسين خطاب السبت أثناء عمله على تحقيق حول فيروس كورونا على أيدي رجلين مجهولين في مدينة الباب شمالي سوريا والتي تخضع لسيطرة تركيا، وفقاً لمنظمتين غير حكوميتين.

وكشف المرصد السوري لحقوق الانسان أن خطاب، الذي كان يعمل مصور حر لقناة “تي ار تي” التركية، اغتيل على أيدي رجلين مسلحين مجهولين أطلقا النار عليه من دراجة بخارية أثناء إعداد المصور لتحقيق مصور حول فيروس كورونا بمحافظة حلب.

وأوضح المرصد ومقره في بريطانيا لكنه يحظى بشبكة واسعة من التعاونين على الأرض، أن المصور كان قد تلقى في السابق تهديدات بالقتل من جانب عدد من الأشخاص يقيمون في بلدة طرحينة في ضواحي الباب.

بينما ذكرت الشبكة السورية لحقوق الانسان أن خطاب كان قد نجا من محاولة اغتيال أخرى في الباب في 23 من سبتمبر (أيلول) الماضي.

وتخضع مدينة الباب لسيطرة فصائل سورية موالية لتركيا وجنود لقوات أنقرة منذ عام 2016 وتتكرر الانفجارات والهجمات في هذه المنطقة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً