أضرار اللحوم الحمراء على صحة القلب

أضرار اللحوم الحمراء على صحة القلب







تنقسم اللحوم إلى نوعين: حمراء وبيضاء، حسب تركيز المايوجلوبين في الألياف العضيلة. أي كلما زادت نسبة المايوجلوبين في اللحم زاد احمراره. فنجد أن لحم الدجاج وهو مثال للحم الأبيض نسبة المايوجلوبين فيه أقل من 0.05٪، أما في لحم العجل فتتراوح من 0.1٪ إلى 0.4٪، وفي لحم البقر تصل نسبة المايوجلوبين فيه إلى 2٪. واللحوم الحمراء هي مصدر …

تنقسم اللحوم إلى نوعين: حمراء وبيضاء، حسب تركيز المايوجلوبين في الألياف العضيلة. أي كلما زادت نسبة المايوجلوبين في اللحم زاد احمراره. فنجد أن لحم الدجاج وهو مثال للحم الأبيض نسبة المايوجلوبين فيه أقل من 0.05٪، أما في لحم العجل فتتراوح من 0.1٪ إلى 0.4٪، وفي لحم البقر تصل نسبة المايوجلوبين فيه إلى 2٪.

واللحوم الحمراء هي مصدر قوي للحديد، وتحتوي على البروتينات وكميات من الكرياتين اضافة الى بعض المعادن مثل الزنك والفوسفور. كما تحوي بعض الفيتامينات مثل فيتامين ب1 وفيتامين ب2. واللحوم الحمراء هي اغنى مصدر لحامض الالفا ليبويك وهو مضاد اكسدة قوي, لكن شبهة الخطورة تلاحق اللحوم الحمراء من جهات عدة، سواء لزيادة خطر الاصابة بالسرطان أو امراض القلب كما أكدت إحدى الدراسات الحديثة.

العلاقة بين اللحوم الحمراء وامراض القلب

الافراط في تناول اللحوم الحمراء يزيد خطر امراض القلب

نقل موقع “سكاي نيوز عربية” تفاصيل دراسة أمريكية نشرت نتائجها في صحيفة “بي إم جيه” الطبية، والتي أكدت خطر تناول اللحوم الحمراء بافراط على صحة القلب. ما يستدعي الحاجة للتنويع الغذائي اليومي وتناول كمية اكبر من الخضروات والنباتات والحبوب عوضاً عن اللحوم الحمراء للوقاية من امراض القلب الخطيرة والمميتة وغيرها من المشاكل الصحية.

وقد عمل الباحثون في الدراسة على مواكبة النمط الحياتي لما يزيد عن 40 ألف رجل في الولايات المتحدة على مدى 30 سنة. ليكتشفوا في نهاية الدراسة، ان الأشخاص الذين يتناولون اللحم غير المعالج أو الطبيعي بشكل يومي، يرتفع لديهم احتمال الإصابة بمرض القلب بنسبة 12%.

في حين ان تناول اللحوم المعالجة مثل النقانق والهوت دوغ واللحم المقدد بشكل يومي، يزيد خطر الإصابة بمرض القلب بنسبة 15% مقارنة بمن لا يتناولون هذه الاطعمة.

كما وجد الباحثون أن تناول أطعمة نباتية غنية بالبروتينات مثل المكسرات والعدس وفول الصويا، يسهم في خفض خطر الإصابة بمرض القلب بنسبة 14%. وبحسب الدراسة، فإن استبدال اللحوم الحمراء بالاطعمة الصحية له أثر إيجابي ونافع بشكل أكبر خصوصاً لمن تجاوزوا 65 عاماً، نظراً لأن كبار السن هم اكثر عرضة للاصابة بامراض القلب.

أيهما أفضل: لحم الدجاج أم لحم البقر؟

اللحوم البيضاء خيار صحة اكثر من الحمراء

قالت أنجالي دوتا، طبيبة القلب في مجموعة “كوينز” الطبية المشيخية في نيويورك: “هناك الكثير من الدراسات التي أوصت بالابتعاد عن حمية اللحوم الحمراء، وركزت أكثر على نظام غذائي نباتي”.

مضيفة: “كانت هذه الدراسة رائعة جدا في إظهار فوائد النظام الغذائي النباتي، وتأثيراته على القلب وتقليل المخاطر”.

في حين أشارت الباحثة كوني ديكمان، أكاديمية مختصة في التغذية والحمية، إن “الدراسة تركز على أمر مهم، ألا وهو ضرورة الحد من تناول اللحوم الحمراء”.

لكنه تساءلت عما إذا كان تناول اللحوم هو الذي يصيب بالمرض، أو أن الاضطراب الصحي يحدث لدى الإنسان نتيجة التركيز على أكل اللحوم وإهمال باقي الاطعمة الصحية الأخرى.

من جهة أخرى، يشدد بعض الخبراء على ان طريقة الطهي تؤثر أيضاً على أضرار اللحوم الحمراء، لأن تناولها بعد الطبخ على البخار يختلف كثيرا عن تناول هذه اللحوم بعد القلي في الزيت أو إضافة المواد الدهنية كالسمن والزبدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً