دراسة: الكمامات تقلل الإصابة بكورونا 45%

دراسة: الكمامات تقلل الإصابة بكورونا 45%







كشفت دراسة حديثة أن الكمامات تقلل من خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد بواقع النصف تقريباً- بمتوسط يبلغ حوالي 45%. وقال كلاوس فيلده الخبير الاقتصادي في مدينة ماينتس الألمانية وأحد معدي الدراسة التي نُشرت في دورية “بانس”: “هذا يعني 55 بدلاً من 100 إصابة جديدة… أو بوضوح أكثر: بدلاً من 20 ألف إصابة جديدة يومياً، سيكون لدينا بدون كمامات…




alt


كشفت دراسة حديثة أن الكمامات تقلل من خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد بواقع النصف تقريباً- بمتوسط يبلغ حوالي 45%.

وقال كلاوس فيلده الخبير الاقتصادي في مدينة ماينتس الألمانية وأحد معدي الدراسة التي نُشرت في دورية “بانس”: “هذا يعني 55 بدلاً من 100 إصابة جديدة… أو بوضوح أكثر: بدلاً من 20 ألف إصابة جديدة يومياً، سيكون لدينا بدون كمامات حوالي 38 ألف إصابة… على الجميع ارتداء الكمامات لحماية أنفسهم والآخرين من العدوى”.
وقام فيلده مع ثلاثة خبراء آخرين في الاقتصاد بتحليل بيانات دراسة خاصة أجريت في مدينة “ينا” الألمانية ومقارنتها ببيانات من مدن ألمانية مماثلة. وفي مدينة “ينا” بولاية تورينجن، تم تطبيق إلزام ارتداء الكمامات الواقية – مصحوبة بحملة دعائية عامة – في 6 أبريل (نيسان) الماضي، أي قبل حوالي 3 أسابيع من معظم المناطق والمدن الألمانية الأخرى. وقال فيلده: “كانت تلك ضربة حظ شديدة يتمناها المرء في كثير من الأحيان حتى يتمكن من رؤية مسارات العدوى في الواقع”.
وقارن العلماء بين “ينا” ومدن مثل ترير ودارمشتات وكلوبنبورج وروستوك. وكانت نسبة الإصابة والكثافة السكانية ومتوسط العمر ونسبة كبار السن وتوافر الأطباء والصيدليات في هذه المدن، مماثلة لتلك الموجودة في “ينا”، وقال فيلده: “رصدنا ما كان يحدث في “ينا” ومناطق المقارنة بعد ثلاثة أسابيع من تطيبق إلزام ارتداء الكمامات”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً