إطلاق العملية التشاورية لإعداد الخطة الوطنية لحقوق الإنسان في الإمارات

إطلاق العملية التشاورية لإعداد الخطة الوطنية لحقوق الإنسان في الإمارات







أطلقت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان أولى مراحل العملية التشاورية لإعداد الخطة الوطنية لحقوق الإنسان في دولة الإمارات. وجاء ذلك في الاجتماع الذي عقدته اللجنة برئاسة وزير الدولة للشؤون الخارجية رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان الدكتور أنور محمد قرقاش، بمشاركة أمين عام المجلس الوطني الاتحادي الدكتور عمر عبد الرحمن النعيمي، وأعضاء اللجنة، وعدد من مؤسسات المجتمع المدني في دولة …




alt


أطلقت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان أولى مراحل العملية التشاورية لإعداد الخطة الوطنية لحقوق الإنسان في دولة الإمارات.

وجاء ذلك في الاجتماع الذي عقدته اللجنة برئاسة وزير الدولة للشؤون الخارجية رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان الدكتور أنور محمد قرقاش، بمشاركة أمين عام المجلس الوطني الاتحادي الدكتور عمر عبد الرحمن النعيمي، وأعضاء اللجنة، وعدد من مؤسسات المجتمع المدني في دولة الإمارات، والجهات المعنية ذات العلاقة.
وأشار الدكتور قرقاش في بداية الاجتماع إلى أنه “على الرغم من الظروف الاستثنائية وغير المسبوقة التي يمر بها العالم حالياً جراء تفشي جائحة كوفيد-19، إلا أنها لم تثنينا عن المضي قدما نحو حماية مكتسباتنا الوطنية، واستكمال الجهود التي تبذلها دولة الإمارات وقيادتها الرشيدة للحفاظ على صحة وسلامة المجتمع”.
وأكد أن”الإمارات بذلت جهوداً كبيرة لتعزيز وتطوير الأطر المعيارية والمؤسسية لحقوق الإنسان، كما أن عملية إعداد الخطة الوطنية تعكس التزام الإمارات بتعزيز حقوق الإنسان في الدولة، بما يتماشى مع السياسات والخطط والاستراتيجيات الوطنية التي اعتمدتها كجزء من رؤية الإمارات 2021″.
وذكر أن إطلاق العملية التشاورية لإعداد الخطة الوطنية يأتي بالتنسيق والتعاون مع المجلس الوطني الاتحادي، ومؤسسات المجتمع المدني في دولة الإمارات والجهات الأخرى ذات العلاقة، حيث تحرص اللجنة الوطنية على مناقشة الآراء ووجهات النظر مع مختلف المكونات الاجتماعية عند اتخاذ قرار بشأن الخطة الوطنية النهائية، لتعكس رؤية الدولة بدقة.
وأكد في ختام كلمته أن اللجنة الوطنية ستسمر خلال الفترة المقبلة في عقد سلسلة من الاجتماعات التشاورية مع الجهات المعنية لإعداد الخطة الوطنية لحقوق الإنسان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً