مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي يطلق مساق التبصر السلوكي عبر منصة “ابتكر” في جيتكس

مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي يطلق مساق التبصر السلوكي عبر منصة “ابتكر” في جيتكس







دبي في 10 ديسمبر / وام / أطلق مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي ضمن مشاركته في فعاليات معرض “جيتكس 2020″، المساق الإلكتروني للتبصر السلوكي عبر منصة “ابتكر” الأولى من نوعها عربياً، الهادفة إلى تعزيز ثقافة الابتكار في العمل الحكومي العربي من خلال نشر وتعميم التجارب والنماذج الناجحة في الابتكار الحكومي، والاستفادة منها في تعزيز الجاهزية للمستقبل ومواكبة متطلبات المرحلة …

دبي في 10 ديسمبر / وام / أطلق مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي
ضمن مشاركته في فعاليات معرض “جيتكس 2020″، المساق الإلكتروني للتبصر
السلوكي عبر منصة “ابتكر” الأولى من نوعها عربياً، الهادفة إلى تعزيز
ثقافة الابتكار في العمل الحكومي العربي من خلال نشر وتعميم التجارب
والنماذج الناجحة في الابتكار الحكومي، والاستفادة منها في تعزيز
الجاهزية للمستقبل ومواكبة متطلبات المرحلة المقبلة لتحقيق أهداف
التنمية المستدامة وبناء مستقبل أفضل.

وقدم المركز من خلال منصته في المعرض، عروضا لمشاريع خريجي الدفعة
الخامسة لبرنامج دبلوم الابتكار الحكومي، بهدف تعميم الاستفادة منها في
تطوير العمل الحكومي وإيجاد حلول مبتكرة للتحديات.

و أكدت هدى الهاشمي رئيس الاستراتيجية والابتكار الحكومي لحكومة دولة
الإمارات، أن مشاركة مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي في معرض “جيتكس
2020″، تأتي في إطار الجهود لترجمة توجيهات القيادة بتعميم ثقافة
الابتكار والتعريف بالمبادرات والحلول المبتكرة التي تمكنت الحكومة من
تطويرها، والمشاريع التي ابتكرها منتسبو دبلوم الابتكار الحكومي في
مختلف المجالات.

و قالت هدى الهاشمي إن إطلاق المساق الإلكتروني للتبصر السلوكي على
منصة “ابتكر”، يمثل إضافة لجهود المركز في تعزيز ثقافة الابتكار وتبادل
الخبرات في مختلف مجالات العمل الحكومي، ما يسهم في دعم الأفراد
والمسؤولين في اتخاذ أفضل القرارات وتحسين مستوى الأداء والخدمات
الحكومية بما يلبي تطلعات المجتمعات العربية، مشيرة إلى أن مشاركة
النماذج المبتكرة وقصص النجاح الرائدة في العالم العربي تشكل آلية داعمة
لمنهجيات وممارسات الابتكار في العمل الحكومي، ما يسهم في إيجاد حلول
استباقية للتحديات لتعزيز الجاهزية والاستعداد للمستقبل.

ويتناول مساق التبصر السلوكي الأول من نوعه الذي يقدم مجاناً عبر
منصة “ابتكر” باللغة العربية، أهم مفاهيم التبصر السلوكي، ويتكون من 17
درساً تسلط الضوء على مفاهيم السياسات الحكومية والتدخلات السلوكية،
ودور التبصر السلوكي في صنع السياسات، وآليات الاستفادة من التدخلات
السلوكية ومفهوم منهجية TEST، واستخدام مبادئ Mind space في منهجية
تغيير السلوك، وتصميم وتنفيذ التجربة في 7 خطوات رئيسية.

و يساعد مساق التبصر السلوكي الموجه إلى جميع الموظفين الحكوميين في
العالم العربي، الحكومات على وضع السياسات واتخاذ أفضل القرارات وتحسين
مستوى الأداء والخدمات، كما يدعم الاستراتيجية الوطنية للمكافآت
السلوكية ومنتسبي البرنامج الأول لعلم الاقتصاد السلوكي الذي أطلقته
إدارة المكافآت السلوكية في “وزارة اللا مستحيل”.

و يركز المساق على علم التبصر الهادف لدراسة وفهم السلوك البشري
وتوجيه الأفراد لتغيير سلوكياتهم وقراراتهم، وتمكينهم من اتخاذ الخيارات
الأفضل في حياتهم، ويسهم هذا العلم في تصميم السياسات أو المبادرات في
الحكومات واقتراح المشاريع التطويرية.

و يدعم المساق جهود الحكومات في تثقيف المهتمين بهذه العلوم، وتعزيز
الخبرات من خلال تدريبهم لاستخدام الأدوات الرئيسية وتطبيقها في حياتهم
العملية، وسيحصل المنتسبون بعد إتمامهم المساق بنجاح على شهادة معتمدة
من مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي.

وتضم منصة “ابتكر” مجموعة من المبادرات والمشاريع والبرامج المعززة
للابتكار الحكومي والمجتمعي، وتعمل على نقل المعرفة بين الحكومات
العربية وخلق فكر جديد يقوم على التغيير الإيجابي وتحفيز الحكومات
والموظفين على الابتكار والإبداع في مختلف مجالات العمل الحيوية، من
خلال تبادل أفضل ممارسات الابتكار الحكومي، والاستفادة من تجربة دولة
الامارات الرائدة.

وتعد “ابتكر” أول منصة إماراتية هادفة لبناء جيل من المبتكرين العرب،
وإعدادهم لإيجاد الحلول التي تساعد الحكومات وتدعمها في مواجهة التحديات
والاستعداد للمستقبل، حيث تضم المنصة 300 مشارك ضمن مجتمع “ابتكر”،
وسجلت زيارة 11 ألف مستخدم لمنصة ابتكارات الحكومات الخلّاقة، كما تتيح
أكثر من 8 آلاف مصدر متنوع يمكن تصفحه في المكتبة الإلكترونية.

و تمكنت المنصة منذ إطلاقها من تسجيل 80 ألف متعلم في مساق الابتكار
الحكومي، من بينهم 13 ألف منتسب من دولة الإمارات، وتسجيل 4100 مشارك في
البرامج التدريبية، وأسهمت في إعداد وتدريب 277 خريجا لبرنامج دبلوم
الابتكار الحكومي، وتسهيل مشاركة 750 مشاركا في صندوق “أفكاري” لعرض
أبرز التجارب الجديدة والمبادرات المبتكرة.

وشملت مشاركة مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي في فعاليات معرض
جيتكس 2020، عرض المشاريع المبتكرة لخريجي الدفعة الخامسة من برنامج
دبلوم الابتكار الحكومي الذي تم تنظيمه بالتعاون مع جامعة كامبريدج،
التي شملت 7 ابتكارات ركزت على قياس نضج قدرات الابتكار، ورفع مهارات
طلبة الجامعات، وتوفير الجودة العالية للعقارات، والرعاية الصحية
الذكية.

وشملت المشاريع منصة “بيت لاب” الإلكترونية الهادفة لدعم ملّاك
العقارات والمساكن في الدولة، وتمكينهم من تحديد احتياجاتهم لبدء بناء
مساكنهم، من خلال توفير قاعدة بيانات متكاملة من الموردين المعتمدين في
الأسواق المحلية والعالمية، وتسهيل الوصول إليهم مع ضمان الدقة والأمان
في إجراءات تصميم وإنشاء المساكن.

وعرض خريجو برنامج دبلوم الابتكار تطبيق “انسبيكت” الذي يوفّر
للمستخدمين خدمات فحص العقار بشكل احترافي بالاعتماد على أعلى المعايير
المهنية، من خلال تزويدهم بقائمة من المقيّمين المعتمدين، بما يسهم في
توفير الوقت والجهد للحصول على عقار بجودة عالية.

وشملت المشاريع منصة “مشاريع شباب الإمارات” التي تمثّل حلقة وصل بين
الجهات الحكومية والخاصة وطلاب الجامعات، من خلال نظام متكامل لعرض
متطلبات الجهات المشاركة لتطوير المشاريع، بما يسهم في تعزيز خبرات
الطلاب خلال فترة تقديم المشروعات الجامعية، وتعريفهم بأهم التحديات،
وسبل تطوير مشاريع مبتكرة لإيجاد حلول مستقبلية.

وطوّر المنتسبون برنامج المواهب المهني، الذي يتيح للمتميزين من
خريجي الجامعات وأصحاب المواهب من تطوير مهاراتهم وبناء قدراتهم بما
يضمن إعدادهم للوظائف المستقبلية من خلال توفير دورات تدريبية مهنية
يشرف عليها مجموعة من الاستشاريين والخبراء، تم إعدادها بالشراكة مع عدد
من المؤسسات الرائدة في القطاع الخاص، والشركات المتخصصة.

وطوّر الخريجون منصة “حوافز” الإلكترونية الهادفة لتقديم حزم من
الامتيازات والمكافآت لموظفي الجهات والهيئات الحكومية، وتتيح ميزة
مضافة للموظفين من خلال جمع كافة العروض المتاحة وتمكينهم من الحصول
عليها دون وسيط بما يتلاءم مع اهتماماتهم ورغبات عائلاتهم.

و عرض منتسبو دبلوم الابتكار المنصة الإلكترونية للإسعاف الذكي، التي
تعمل على ربط نظام سيارات الإسعاف على مستوى الدولة بغرف الطوارئ في
المستشفيات وتطوير غرفة طوارئ افتراضية تمكّن المسعفين ومقدمي الرعاية
الصحية من تحسين الخدمات الطبية، بما يضمن تقليل وقت انتظار العلاج،
وتحسين إيصال معلومات المريض أثناء انتقال الرعاية إلى المستشفى، من
خلال الاعتماد على خصائص تشمل التنبيه والإنذار المبكّر.

وبهدف قياس نضج قدرات الابتكار للجهات الحكومية والخاصة في الدولة،
طوّر خريجو برنامج دبلوم الابتكار نموذجاً شاملاً لتقييم نضج الابتكار
يمثلّ أداة تمكّن الجهات من مقارنة أدائها عبر باستخدام مجموعة معايير
عالمية تم اختيارها من قبل منظمات الابتكار والأبحاث العالمية، عبر قياس
4 محاور تنظيمية رئيسية، هي: الأشخاص، والتنظيم، والعمليات، والأدوات
والتقنيات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً