يعتديان على طالب ويفقدانه البصر بعد فوزه على شقيقهما في لعبة

يعتديان على طالب ويفقدانه البصر بعد فوزه على شقيقهما في لعبة







باشرت الهيئة القضائية في المحكمة الجزائية في دبي اليوم نظر قضية اعتداء شقيقين خليجيين في العشرينيات من عمريهما، على طالب من موطنهما بأداة حادة، نتج عنه فقدان الأخير حاسة البصر في عينه اليمنى، بعد فوزه على شقيقهما الثالث في لعبة  عبر الإنترنت.

باشرت الهيئة القضائية في المحكمة الجزائية في دبي اليوم نظر قضية اعتداء شقيقين خليجيين في العشرينيات من عمريهما، على طالب من موطنهما بأداة حادة، نتج عنه فقدان الأخير حاسة البصر في عينه اليمنى، بعد فوزه على شقيقهما الثالث في لعبة عبر الإنترنت.

وتفيد التحقيقات الواردة في هذه الواقعة التي جرت أحداثها في شهر يونيو الماضي، أن المجني عليه وهو طالب عمره 20 عاما، كان يلعب احدى العاب الفيديو مع شقيق المتهميْن، وفاز عليه، وهو ما أثار غضب الأخير الذي راح يستهزئ به، ويقذفه بعبارات السب والشتم، احتجاجا على هزيمته، لتنتهي اللعبة بخلاف بينهما تدخل فيه المتهمان بطريقة اجرامية.

وأضاف المجني عليه في التحقيقات النيابية، أن المتهميْن تواصلا معه في اليوم التالي من فوزه في اللعبة، للاستفسار عن الخلاف الذي وقع مع شقيقهما، وأعربا عن رغبتهما في تسويته وديا ،واتفقا على موعد لمقابلته بالقرب من إحدى المدارس في منطقة المزهر، للمصالحة، مشيرا الى انه بلقائه بهما مساء، طلب منهما عدم ازعاجه بالاتصالات التي كانت ترده من اجل حل الخلاف، ثم توجه إلى مركبته للعودة الى منزله الواقع في امارة مجاورة، وقبل ان يصل إليها، تفاجأ بحضور أكثر من 20 شخصا بعدة مركبات، نزلوا منها بالتزامن مع هجوم شقيقي “المغلوب”، عليه وبرفقتهما شخص ثالث “مجهول”.

وبين المجني عليه أن الاشخاص الثلاثة الموصوفين، اعتدوا عليه في انحاء متفرقة من جسده، وضربوه على عينه اليمنى باداة حادة، قبل أن يسقط على الارض، ويتدخل بعض الاشخاص الذين كانوا ف ويسحبوه من بين ايدي المعتدين، ويضعوه في سيارته لنقله الى المستشفى بواسطة صديقه الذي كان برفقته عندما توجه الى مكان الواقعة للقاء المتهمين.

ووفقاً لتحقيقات النيابة العامة، فإن الإصابة في العين اليمنى ، تشكل عاهة مستديمة بنسبة 35%.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً