عقوبات على تركيا في مسودة بيان قمة الاتحاد الأوروبي

عقوبات على تركيا في مسودة بيان قمة الاتحاد الأوروبي







أفاد بيان أعده زعماء الاتحاد الأوروبي للموافقة عليه في قمتهم المقررة غداً الخميس، بأن الاتحاد سيفرض عقوبات على المزيد من الأتراك، والشركات التركية المسؤولة عن التنقيب في المياه المتنازع عليها في البحر المتوسط. واتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاتحاد الأوروبي اليوم بأنه لم يتعامل قط بشكل نزيه مع بلاده، وقال إن أنقرة لا تشعر بالقلق…




الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (أرشيف)


أفاد بيان أعده زعماء الاتحاد الأوروبي للموافقة عليه في قمتهم المقررة غداً الخميس، بأن الاتحاد سيفرض عقوبات على المزيد من الأتراك، والشركات التركية المسؤولة عن التنقيب في المياه المتنازع عليها في البحر المتوسط.

واتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاتحاد الأوروبي اليوم بأنه لم يتعامل قط بشكل نزيه مع بلاده، وقال إن أنقرة لا تشعر بالقلق من أي عقوبات اقتصادية قد يفرضها الاتحاد.

وأفادت مسودة البيان التي اطلعت رويترز عليها، بأن الاتحاد “سيُعد قوائم إضافية” للعقوبات المعدة بالفعل منذ 2019 “وسيعمل على توسيع نطاقها إذا تطلب الأمر”.

ولا تزال المفاوضات على البيان، الذي يقع في صفحتين، مستمرة

ووفقاً لتصريحات دبلوماسيين مطلعين على المناقشات فإن اليونان وقبرص، اللتان تتهمان تركيا بالتنقيب عن النفط والغاز قبالة جرفيهما القارييين، تعتقدان أن العقوبات لا تصل إلى مدى كاف.

ويدرس زعماء الاتحاد الأوروبي إذا كانوا سينفذون تهديدهم في أكتوبر(تشرين الأول) بفرض عقوبات على تركيا بسبب التنقيب قبالة قبرص واليونان.

وقال أردوغان للصحافيين قبيل زيارته لأذربيجان: “الاتحاد الأوروبي لم يتعامل قط بنزاهة ولن يفي بوعوده، لكننا كنا دائما نتحلى بالصبر ولا نزال”.

وأضاف “أي قرارات بفرض عقوبات على تركيا لا تثير قلقا كبيرا لدينا” وأضاف أن اليونان “هربت” من المفاوضات مع تركيا رغم الاتفاق على استئناف المحادثات على خلافاتهما البحرية.

وتابع أردوغان “في شرق المتوسط سنستمر.. لا يمكن أن نتنازل في هذا المجال. لكن إذا تعاملت اليونان جاراً نزيهاً، فإننا سنستمر في الحضور إلى مائدة المفاوضات”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً