مصر وفرنسا تبحثان مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف

مصر وفرنسا تبحثان مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف







بحثت مصر وفرنسا، سبل مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف وأطر التعاون المشترك بين البلدين. جاء ذلك خلال لقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، مساء الثلاثاء، في باريس جيرارد لارشيه رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي.وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية بأن اللقاء تناول بحث سبل تفعيل أطر التعاون المشترك وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، ودفعها نحو آفاق أرحب خلال المرحلة المقبلة،…




الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره المصري عبدالفتاح السيسي (أ ف ب)


بحثت مصر وفرنسا، سبل مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف وأطر التعاون المشترك بين البلدين.

جاء ذلك خلال لقاء الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، مساء الثلاثاء، في باريس جيرارد لارشيه رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية بأن اللقاء تناول بحث سبل تفعيل أطر التعاون المشترك وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، ودفعها نحو آفاق أرحب خلال المرحلة المقبلة، لا سيما في المجالات السياحية والثقافية والتنموية.

كما تم خلال اللقاء تبادل وجهات النظر والتقديرات حول مجمل القضايا في منطقة شرق المتوسط والشرق الأوسط والرؤية المصرية الشاملة تجاه التحديات المتعددة التي تواجه المنطقة، خاصة مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف واستعادة الأمن والاستقرار في الدول التي تعاني من أزمات، “حيث ثمن رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي جهود مصر في هذا الصدد”، معرباً عن “مساندة فرنسا لمصر ودعمها لدورها المحوري المتزن في منطقة الشرق الأوسط”.

ويقوم الرئيس المصري حالياً بزيارة لفرنسا التقى خلالها نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون وعدداً من كبار المسؤولين هناك.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً