تقرير: استجابة الشرطة النيوزيلندية لهجوم كرايستشيرش “نموذجية”

تقرير: استجابة الشرطة النيوزيلندية لهجوم كرايستشيرش “نموذجية”







خلص تقرير صدر اليوم الأربعاء إلى أن استجابة الشرطة، للهجومين اللذين وقعا على مسجدين في مدينة كرايستشيرش النيوزيلندية عام 2019 كانت “نموذجية” لكن يمكن إجراء تحسينات. وركزت مراجعة مستقلة على النظر في أول 48 ساعة من استجابة الشرطة بعد الهجومين الإرهابيين اللذين أسفرا عن مقتل 51 شخصاً وإصابة العشرات.وقال مفوض الشرطة أندرو كوستر إن الأسر والضحايا أثاروا مخاوف بشأن استجابة…




عناصر الشرطة مكان وقوع هجومي كرايستشيرش (أرشيف)


خلص تقرير صدر اليوم الأربعاء إلى أن استجابة الشرطة، للهجومين اللذين وقعا على مسجدين في مدينة كرايستشيرش النيوزيلندية عام 2019 كانت “نموذجية” لكن يمكن إجراء تحسينات.

وركزت مراجعة مستقلة على النظر في أول 48 ساعة من استجابة الشرطة بعد الهجومين الإرهابيين اللذين أسفرا عن مقتل 51 شخصاً وإصابة العشرات.

وقال مفوض الشرطة أندرو كوستر إن الأسر والضحايا أثاروا مخاوف بشأن استجابة الشرطة، وأضاف “نريد أن نكون على أكبر قدر من الانفتاح والشفافية بشأن كيفية تنفيذنا لعمليتنا”.

وكشف التقرير عن أن الشرطة تصرفت بأسرع ما يمكن من الناحية الإنسانية بالنظر إلى الوضع، وأوضح أنه في غضون 48 ساعة أصبحت نيوزيلندا آمنة وتم استعادة النظام وتمت إدارة أكبر تحقيق جنائي على الإطلاق بطريقة جيدة، وجرت عملية إعادة الجثث إلى أسرها بسرعة كبيرة.

ومع ذلك، كشف التقرير عن أن الشرطة تعاني من نقص في عناصرها وأنهم يكافحون الإجهاد، وقال الطاقم الطبي إن “أفراد الشرطة أنقذوا أرواحاً بمهاراتهم المتقدمة في الإسعافات الأولية، لكن كان من الصعب التعرف عليهم في المستشفى”.

وذكر كوستر أن الشرطة ستعمل مع أفراد الجالية المسلمة لتنفيذ التوصيات الصادرة عن التقرير.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً